nav icon

10 من أفضل مناطق الجذب السياحي في ميلانو بالصور

تقع ميلانو في لومباردي في شمال إيطاليا، والتي تشتهر بالموضة وتصميم الأزياء، وهي مدينة متطورة ذات توجه تطلعي لا تنسى أمجاد الماضي، وموطن لمصممي الأزياء مثل برادا وأرماني وفرساتشي، وتجذب مراكز التسوق الرائعة في ميلانو عددا كبيرا تقريبا من الزوار مثل المؤسسات الثقافية في المدينة منذ قرون، ومع عوامل الجذب في ميلانو مثل كاتدرائية دومو، ولا سكالا وليوناردو دا فينشي في العشاء الأخير، فلا عجب أن ميلان هي ثالث أكثر المدن الإيطالية زيارة بعد روما والبندقية.

 

عند التخطيط لرحلة إلى ميلانو يجب على السياح مراعاة حقيقة أن العديد من الشركات والمحلات التجارية تغلق خلال شهر أغسطس، ونظرا لأن هذا يميل إلى أن يكون الوقت الأكثر حرارة في البلاد خلال العام، فإن العديد من السكان المحليين والمالكين يذهبون في عطلة خلال هذا الوقت.

 

10 - ساحة ميركانتي :

ساحة ميركانتي من مناطق الجذب في ميلانو

ساحة ميركانتي هي ساحة المدينة الإدارية خلال العصور الوسطى، وتقدم ساحة ميركانتي للزوار لمحة عن حياة العصور الوسطى في ميلانو، والميدان الأصغر الآن، بروليتو نوفو في القرن الثالث عشر الذي كان يقف في وسط الساحة يمثل الآن الحد الشمالي الشرقي للمربع لكن المباني تبدو كما كانت قبل قرون، وعلى الجانب الجنوبي الشرقي توجد لوجيا ديجلي أوسي حيث كانت سلطات المدينة قد خاطبت ذات مرة السكان من شرفات المبنى، وخلال عطلة الشتاء يتم تحويل الساحة إلى سوق عيد الميلاد الحيوي.

 

9- بيناكوتيكا دي بريرا :

بيناكوتيكا دي بريرا من مناطق الجذب في ميلانو

بفضل نابليون الذي صادر الكثير من أفضل القطع الفنية الإيطالية خلال القرن الثامن عشر وأودعها في ميلانو، يعد بيناكوتيكا دي بريرا متحفا عالميا يحتوي على مجموعة مذهلة من اللوحات الجميلة، وتقع المجموعة في أكثر من 40 غرفة، وتقع في الطابق العلوي من أكاديمية الحسناء أرتي، وهي مدرسة فنية لا تزال تعمل في عام 1776 من قبل ماريا تيريزا من النمسا، وتظهر أعمال الرسامين الإيطاليين مثل رافاييل، وتينتوريتو، وفيرونيز وكارافاجيوو المتميزة في المجموعة، ويتم تمثيل الأساتذة الأوروبيين مثل رامبرانت، فان دايك، وغويا بشكل جيد أيضا.

 

8- كنيسة سانت أمبروجيو :

كنيسة سانت أمبروجيو من مناطق الجذب في ميلانو

كنيسة سانت أمبروجيو تقع في المرتبة الثانية بعد كاتدرائية دومودي ميلانو من حيث الأهمية، وتمت تسمية الكنيسة على اسم مؤسسها أسقف ميلانو في القرن الرابع وقديس المدينة، ولا تزال بقايا أمبروز موجودة في الكنيسة، وفي حين لا يوجد سوى القليل من البنية الأصلية تعود الكنيسة الحالية إلى القرن الحادي عشر، وتشمل كنوز الكاتدرائية مذبحا ذهبيا أضافه شارلمان ومنبر رخامي من القرن العاشر وأذينا مبطنا بأعمدة مصنوعة لتشبه جذوع الأشجار، وتتميز كنيسة صغيرة قبالة الممر الأيمن للصحن المعروف بإسم دي سان فيتوري في سيل دورو بالفسيفساء من القرن الخامس.

 

7- نافيجلي لومباردي :

نافيجلي لومباردي من مناطق الجذب في ميلانو

يعود تاريخ نافيجلي ميلانو أو القنوات إلى القرن الثاني عشر عندما تم بناؤها لتسهيل الري، وفي القرن الثالث عشر تم توسيع نظام القناة لنقل البضائع، وهو الإستخدام الذي استمر حتى القرن التاسع عشر، واليوم يمكن لزوار ميلانو الإستمتاع برحلة بحرية لمدة 55 دقيقة على طول نافيجلي لومباردي المتبقية، وتغادر القوارب السياحية من النقطة التي يلتقي فيها دارسينا الميناء التاريخي للمدينة، ونافيليو غراندي أهم قناة في ميلانو، ويعد التجول على طول الممرات الضيقة طريقة شائعة لإستكشاف حي نافيجلي أيضا.

 

6- لا سكالا :

لا سكالا من مناطق الجذب في ميلانو

لا سكالا واحدة من أشهر مناطق الجذب السياحي في ميلانو، وتمتعت لا سكالا بسمعتها بإعتبارها دار الأوبرا الرائدة منذ عرضها الأول من قبل أنطونيو ساليري في عام 1778، وصممت على الطراز الكلاسيكي الجديد من قبل المهندس المعماري جوزيبي بيرماريني، ويشتهر المسرح الأحمر والذهبي بالصوتيات الرائعة التي تكشف عن القدرات الحقيقية للمغني بدقة بحيث ينظر إلى الأداء في لا سكالا على أنه تجربة نارية.

 

5- قلعة سفورزيسكو :

قلعة سفورزيسكو من مناطق الجذب في ميلانو

تجسد قلعة سفورزيسكو التنافسات الشديدة بين العائلات في عصر النهضة في ميلانو، إيطاليا، وقد تم تشييدها كحصن خلال القرن الرابع عشر، وأصبح الهيكل عرضا للقوة والهيبة، ومن بين أشهر سكان القلعة لودوفيكو إيل مورو وبياتريس ديستي، وهما زوجان ملأوا سفورزيسكو بالفنون الجميلة والمفروشات، واليوم تعد القلعة موطنا لمتحف أرتي أنتيكا الذي يضم بيتا روندانيني تحفة مايكل أنجلو الأخيرة، وعرض واسع للفن المصري معروض في بمسكن الدوقة السابقة للقلعة.

 

4- كوادراتيرو دورو :

كوادراتيرو دورو من مناطق الجذب في ميلانو

يعرف أيضا بإسم كوادراتيرو ديلا دورو، وهي ليست فقط منطقة التسوق الأكثر تميزا في ميلانو فحسب، بل هي أيضا واحدة من أهم مراكز الموضة في العالم أيضا، ويشمل كوادراتيرو دورو العديد من الأحياء في المدينة، معظمها مزين بالعمارة الكلاسيكية الجديدة، وتتميز كوادراتيرو دورو ببعض من ألمع النجوم في عالم الموضة، بما في ذلك هيرميس، ارماني، شانيل ومايكل كورز، ويفتخر الحي الأنيق فيا مانزوني بالجواهر المعمارية التي تستحق الزيارة أيضا، بما في ذلك فندق جراند دي ميلانو حيث توفي جوزيبي فيردي في عام 1901.

 

3- غاليريا فيتوريو إيمانويل الثاني :

غاليريا فيتوريو إيمانويل الثاني من مناطق الجذب في ميلانو

تم بناء غاليريا فيتوريو إيمانويل الثاني في أواخر القرن التاسع عشر، وهو واحد من أقدم مراكز التسوق المغلقة في العالم، ومع السقوف الزجاجية المقببة والأرضيات من الفسيفساء والقبة المركزية الشاهقة فإن الهندسة المعمارية للمول مذهلة مثل الأزياء الراقية المقدمة في متاجره، والتي تشمل لويس فويتو، وبورسالينو، وبرادا، وقد اكتسب شعبية مركز التسوق غاليريا كمكان للاجتماع لقب إيل سالوتو دي ميلانو أو غرفة الرسم في ميلانو.

 

2- سانتا ماريا ديل جراسي :

سانتا ماريا ديل جراسي من مناطق الجذب في ميلانو

صممت وبنيت سانتا ماريا ديلي غراتسي في أواخر القرن الرابع عشر من قبل مهندس النهضة الشهير دوناتو برامات، وتشتهر كنيسة سانتا ماريا ديلا جراسي بأشهر القطع الأثرية العشاء الأخير من ليوناردو دا فينشي، وعلى الرغم من عملية الترميم التي استمرت 21 عاما والتي اكتملت في عام 1999، إلا أن اللوحة لا تقدم سوى تلميحات لمجدها الأصلي، إلا أن فنها رائع جدً لدرجة أن مشاهدتها لا تزال تجربة قوية ومؤثرة للعديد من الزوار، ويسمح فقط لـ 25 زائرا بمشاهدة التحفة الفنية في كل مرة، مما يجعل الحجز إلزاميا للتحفة التي يجب مشاهدتها.

 

1- كاتدرائية ميلانو :

كاتدرائية ميلانو من مناطق الجذب في ميلانو

تعد كاتدرائية ميلانو واحدة من أكثر الكاتدرائيات القوطية تفصيلا في أوروبا، والمعروفة أيضا بإسم دومو دي ميلانو، وهذه الكاتدرائية المخصصة للقديسة ماري ناسينت هي أكبر كاتدرائية في إيطاليا وخامس أكبر كاتدرائية في العالم، وقد بدأ بناء الكاتدرائية في عام 1386 وتم تكريسها عام 1418، ومع ذلك، لم يتم تطبيق اللمسات الأخيرة على المبنى حتى عام 1965، وأدت فترة البناء الطويلة هذه إلى استخدام أنماط البناء المختلفة، مما أدى إلى تحفة معمارية وفنية.

مقالات مميزة