12 أفضل المدن للزيارة في الدنمارك

تشتهر الدنمارك في جميع أنحاء العالم بالفايكنج الذين تدفقوا من شواطئها، وتمتلك الدنمارك عددًا كبيرًا من المواقع التاريخية المثيرة للاهتمام المنتشرة حول مدنها والتي تسلط الضوء على التراث الغني للبلاد وسواء كانت القوارب الطويلة التي تقع في بعض موانئها، أو متاحفها الرائعة، وكنائسها القديمة وهندستها المعمارية الرائعة، هناك الكثير من الأشياء التي يمكنك رؤيتها والقيام بها هناك.

 

إن مزج القديم بالتصميم الدنماركي الجديد والمبتكر والإبداعي موجود دائمًا في منافذ الأزياء المعروضة، والعديد من مدنها المبهجة تقدم أيضًا فرصًا رائعة للزوار للإستمتاع بالمناظر الطبيعية الخارجية الرائعة التي شكلت هوية الدنمارك، وفيما يلي أفضل المدن التي يمكنك زيارتها في الدنمارك.

 

12- هيرنينج :

هيرنينج، الدنمارك

تقع في وسط جوتلاند، وتتمتع هيرنينج بمشهد فني وثقافي نابض بالحياة مع العديد من المعارض والمؤتمرات والمعارض التجارية التي تقام هناك على مدار العام ومتحف الفن في المدينة رائع للزيارة ويوجد متنزه نحت جميل يحيط به وهو يستحق التحقق منه ومع وجود عدد من البارات والمطاعم الرائعة للزوار للاستمتاع، يزور معظم الناس هيرنينج عند المشاركة في مؤتمر أو حدث مستضاف هناك.

 

11- سفينبورغ :

سفينبورغ، الدنمارك

مع ميناء جميل مليء باليخوت الأنيقة وقوارب الصيادين القديمة، تقع سفن بورغ على مضيق جميل وهو المدخل إلى أرخبيل رائع وتنتشر إلى جانب الأجزاء الأكثر حداثة من المدينة مقاهي ومطاعم رائعة، بالإضافة إلى بعض مسارات ركوب الدراجات الهادئة مع شواطئ جميلة تحظى بشعبية خاصة في فصل الصيف وعبارات منتظمة إلى الجزر القريبة، وتعد سفن بورغ مكانًا مريحًا لقضاء بعض الوقت.

 

10- هيلسينجور :

هيلسينجور، الدنمارك

تقع هلسنجبور على مضيق أوريسوند وتواجه هيلسينجبورج، وهي بوابة إلى السويد وينزل العديد من السويديين إلى المدينة لشراء الكحول الرخيص وأصبحت هيلسينجور مكانًا ثريًا، وأصبحت غنية بفرض الضرائب على التجارة التي تمر عبر أوريسند وهذا ممول مباني القرون الوسطى الرائعة التي نراها اليوم وإن التجول في شوارعها الخلابة المليئة بالبيوت القديمة نصف الخشبية أمر ممتع ويبدو العالم بعيدًا عن شوارع التسوق المزدحمة.

 

9- سوندر بورغ :

سوندر بورغ، الدنمارك

تمتد سوندر بورغ على الممر المائي الضيق الذي يمر عبرها، وهي مدينة تاريخية ذات طابع عصري وهناك واجهة مائية جميلة للزوار للتجول هناك، ومدينة دانفوس الترفيهية والمثيرة تستحق الزيارة وهناك يوجد موقع حربين بين ألمانيا والدنمارك، والشعور الحديث للمدينة يرجع إلى جهود إعادة الإعمار ولا يزال لدى سوندربورج علاقات وثيقة مع ألمانيا المجاورة ونظرًا لقربها من فلنسبورغ عبر الحدود مباشرة، تمر جحافل من الدنماركيين والألمان عبر سوندر بورغ في طريقهم إلى وجهات أخرى في كلا البلدين.

 

8- إسبيرج :

إسبيرج، الدنمارك

مدينة جديدة نسبيًا مبنية على النفط والصيد والتجارة، وإسبيرج هي مكان ثري بلا روح ووحشية وهذا يرجع في المقام الأول إلى أصولها الصناعية والوتيرة السريعة التي نشأت بها وعلى الرغم من أنها ليست أجمل مكان في العالم، إلا أن هناك عدد قليل من مناطق الجذب الغريبة وبعض خيارات التسوق الجيدة وعلى الرغم من أن معظم الناس يتوقفون لمشاهدة المعالم القريبة وتقع جزيرة فانو المبهجة على بعد مسافة قصيرة بالعبّارة من المركز، وشوارع ريب الساحرة الخيالية هي مكان رائع لزيارة ليغولاند على بعد حوالي ساعة.

 

7- روسكيلد :

روسكيلد، الدنمارك

تشتهر روسكيلد بمهرجان الروك الشهير وهو واحد من أكبر المهرجانات في أوروبا، ولديها أكثر من مجرد موسيقى رائعة تقدمها مع متحف مبهج للموسيقى الحديثة يقع في مجمع مثير لما بعد الصناعة مليء بمنتزهات التزلج وورشات التصميم والفنون الفريدة، فإن روسكيلد مدينة تاريخية لها جوانب عديدة وفي البلدة القديمة، توجد أبراج كاتدرائية مثيرة للإعجاب فوق كل شيء، في حين أن مرفأها القديم به زوارق طويلة من طراز فايكنج لتقوم بزيارتها ونظرًا لقربها من كوبنهاغن، فهي وجهة شهيرة للرحلات النهارية.

 

6- سكاجين :

سكاجين، الدنمارك

تقع منطقة بحر البلطيق المزدحمة على جانبي بحر البلطيق، ويحيط بها شواطئ واسعة وفي الصيف، يتوجه عدد كبير من السكان المحليين والسياح إلى أجواء العطلة وتقع المدينة على الطرف الشمالي من جوتلاند وتضم بعض الأحياء الجميلة التي تستحق الإستكشاف كما أنها تمتلك تراثًا فنيًا غنيًا فقد أتى الفنانون ذات مرة إلى هناك لرسم مناظرها الطبيعية المهجورة والساحرة وتعد سكاجين مكانًا شهيرًا يضم معارض فنية ومتاحف ومطاعم تتميز بأطباق المأكولات البحرية اللذيذة.

 

5- فريدريكسبرغ :

فريدريكسبرغ، الدنمارك

غالبًا ما تعتبر جزءًا من كوبنهاغن، ولا توجد حدود واضحة بين فريدريكسبرغ والعاصمة ويمكن حتى أن يقال إنها مدينة داخل مدينة وهي عبارة عن مكان فريد من نوعه يعتبر فخمًا، وفريدريك سبرغ لديها حدائق وقصور ملكية للزوار لاستكشافها وتصطف على طول شوارعها الواسعة المورقة من قبل القصور الكبرى والحدائق الجميلة وتعد المدينة موطنًا لـ حديقة حيوان كوبنهاغن وبعض المتاحف الرائعة والكثير من المطاعم والبوتيكات الراقية، وتعتبر المدينة مكانًا هادئًا ورائعًا لتجربته.

 

4- ألبورج :

ألبورج، الدنمارك

مع الواجهة البحرية التي تم ترميمها مؤخرًا في قلب المدينة، تحاول ألبورج تجديد حياة جديدة في الأجزاء الصناعية من المدينة التي أهملت لفترة طويلة وعلى جانبي ليمفجورد المضيق الضيق للمياه التي تقطع جوتلاند إلى قسمين وتم تحسين الواجهة المائية كثيرًا وهي الآن مكان جميل للتنزه مع قلعة من القرن السادس عشر ومدينة قديمة جميلة من العصور الوسطى، بالإضافة إلى موقع دفن فايكنغ في مكان قريب، هناك ما يكفي لضمان الزيارة وتشتهر ألبورج بالحياة الليلية الصاخبة، وهي قاعدة مفيدة يمكنك من خلالها استكشاف المنطقة المحيطة.

 

3- أودينسي :

أودينسي، الدنمارك

أودنسي هي مسقط رأس هانز كريستيان أندرسون، الذي أضاء العالم بإبداعاته الأدبية وعلى هذا النحو، هناك العديد من المتاحف والمنحوتات والمعالم السياحية المخصصة لأعماله في المدينة وهي مليئة بالحياة، ولدى أودنس عدد من المتاحف والمعارض الفنية الرائعة، بالإضافة إلى حديقة حيوانات رائعة مع أكثر من ألف عام من التاريخ، وهناك قرية مثيرة للاهتمام مليئة بالمباني التاريخية للزوار الذين يرغبون في معرفة المزيد عن ماضي المدينة وتنتشر الحدائق الهادئة في جميع أنحاء المدينة وهناك الكثير من البارات والمقاهي الحية المعروضة ومن هناك، يمكنك بسهولة استكشاف بقية الجزيرة والتي تعتبر ثالث أكبر جزيرة في الدنمارك.

 

2- آرهوس :

آرهوس، الدنمارك

تأسست من قبل الفايكنج، وهي ثاني أكبر مدينة في البلاد سميت بشكل ملائم عاصمة الثقافة الأوروبية في عام 2017، بسبب ثروة من المعالم السياحية التي يجب أن تتباهى بها وتكثر العجائب المعمارية في هذه المدينة النابضة بالحياة وهناك مشهد فني وثقافي مزدهر، مع الكثير من المهرجانات والفعاليات التي تقام على مدار العام ومع مجموعة صحية من خيارات التسوق، والكثير من المطاعم الرائعة وبعض البارات والمقاهي العصرية، ترحب آرهوس بزوار أكثر وأكثر في شوارعها كل عام كما أنها خلابة للنظر وسهلة التنقل وهي مكان رائع للعيش فيه وعدد الطلاب الكبير يجعلها مدينة نابضة بالحياة للاستكشاف.

 

1- كوبنهاغن :

كوبنهاغن، الدنمارك

عاصمة البلاد، كوبنهاغن هي واحدة من أكثر المدن ملائمة للعيش في العالم ويظهر هذا على الفور في المساحات الخضراء، والمجاري المائية النقية، والميناء الذي يتم الإعتناء به جيدًا والذي يمكن أن تسبح فيه ومع مجموعة واسعة من المعالم الثقافية المعروضة، يمكنك استكشاف المجموعات الفنية أو تاريخ الفايكنج في القصور الملكية لمدة دقيقة والغوص في متع الفن الإسلامي في قصر كلاسيكي جديد في اليوم التالي وهو مكان أنيق وتصميم دانماركي رائع معروض أينما نظرت ويمكنك العثور على أمثلة رائعة من هذا في أي بار أو مقهى أو متجر تزوره، في حين أن سكانها العصريين سيجعلونك تشعر بالخجل من أزياءهم الرائعة مع خمسة عشر مطعم ميشلان ستار.

مقالات مميزة