12 من أفضل النباتات المنزلية المفيدة بالصور

يمكن أن تؤدي إضافة النباتات المنزلية إلى تحسين أي غرفة في منزلك على الفور عن طريق نشر الحياة واللون مع توفير مزايا مثل تحسين جودة الهواء، ومن المهم إختيار الأنواع المناسبة من النباتات المنزلية لكل منطقة في المنزل إستنادا إلى عوامل مثل محتوى الضوء والرطوبة المتاحة، بالإضافة إلى الفوائد المحددة التي ترغب في تحقيقها مع كل موضع، قم بتزيين المسكن الخاص بك بالطريقة الصحيحة بإتباع 12 من الإقتراحات التالية لتوزيع النباتات المنزلية داخل المنزل.

 

 

النباتات المنزلية في المناطق المشتركة من المنزل :
قد تكون غرفة المعيشة الخاصة بك، أو غرفة العائلة، أو غرفة التلفزيون كلها واحدة، ولكن بغض النظر عن ما تسمونه بساحة التجمع الجماعية الخاصة بك، فيمكن دائما جعلها أكثر بهجة بالنوع المناسب من النباتات المنزلية، أنظر فقط في هذه الاقتراحات التالية لإستكمال غرفتك المشتركة:

 

 

1- زنبق السلام :

زنبق السلام من النباتات المنزلية

زنبق السلام من النباتات المنزلية المثالية للإستخدام في كل من حالات الإضاءة المحدودة والوفيرة، ويعتبر زنبق السلام قليل الصيانة وخيارا شائعا، ويعرف هذا النبات بأوراقه الخضراء الناعمة وعاداته المتنامية، مما يجعله نباتا محفوظا بوعاء يتميز بالكفاءة والفضاء في المساحة، وإنه مثالي لوضعه على الأرض أو وضعه على طاولة جانبية.

 

 

2- نبات البوتس الذهبي :

 

نبات البوتس الذهبي من النباتات المنزلية

نبات البوتس الذهبي من النباتات المنزلية القادرة على إزالة الملوثات بكفاءة مثل الفورمالديهايد من الهواء، وإن نبات البوتس الذهبي هو نبات داخلي مفضل للكثيرين، بما في ذلك الناس في وكالة ناسا، وقد أجرت وكالة ناسا بحثا عن مثل هذه الموضوعات في مصلحة إستخدام هذه النباتات في المحطات الفضائية، وبعد كل شيء، إذا كان هذا أمرا جيدا بما فيه الكفاية لوكالة ناسا، فتخيل ما يمكن القيام به لمساحة المعيشة الخاصة بك.

 

 

3- نخيل الخيزران :

نخيل الخيزران من النباتات المنزلية

كما يعد نخيل الخيزران من النباتات المنزلية الأخرى الفائزة بجائزة ناسا وهو نبات رائع لتنقية الهواء الداخلي، وخاصة عندما يتعلق الأمر بمواد كيميائية مثل الترايكلوريثيلين والبنزين، ومع وجود كمية كافية من الماء، فيمكن لهذه النباتات المنزلية الغريبة أن تضيف على الفور جرعة من الحيوية إلى أي غرفة معيشة، وإن امتلاكك ليس فقط لنبات جميل في غرفة المعيشة الخاصة بك ولكن نباتا يشجع الأجواء المريحة للتنفس ويمكن أن يحول منزلك ويثير إعجاب ضيوفك.

 

 

النباتات المنزلية في غرفة النوم :
يقضي معظم الأشخاص وقتا ممتعا في غرفة النوم، حتى إذا كان الكثير منه مخصصا للنوم، وتساعد النباتات المنزلية الحياة داخل غرفة النوم بطريقتين مهمتين، حيث تعمل على التهدئة والإسترخاء أثناء العمل وأيضا إزالة السموم من الهواء الذي تتنفسه، وهذه ميزة لك سواء كنت واعيا أم لا، وفيما يلي بعض الأشياء المفضلة لتجميل غرفة نومك :

 

 

4- اللافندر الفرنسي :

اللافندر الفرنسي من النباتات المنزلية

يجد الكثير من الناس أن الخزامى أو اللافندر من النباتات المنزلية التي لها رائحة مهدئة بشكل خاص، وهذا هو السبب في إستخدامه في الكثير من معطرات الجو والمنتجات الشخصية، واللون الأرجواني لزهوره يضع إضافة أنيقة إلى أي غرفة نوم كذلك، فقط تأكد من وجود الكثير من أشعة الشمس لتعزيز النمو الصحي.

 

 

5- نبات الثعبان :

نبات الثعبان من النباتات المنزلية

نبات الثعبان من النباتات المنزلية الشائع جدا وسهل الصيانة، ويتطلب نبات الثعبان القليل من أشعة الشمس أو الماء قليلا ليزدهر، مما يجعله اختيارا جيدا لتضعها في أحد أركان غرفة النوم، وتمتص هذه النباتات المنزلية المفيدة أيضا ثاني أكسيد الكربون الذي لا تريده خلال اليوم، وتطلق الأكسجين بين عشية وضحاها حتى تحصل على قسط من الراحة ليلا.

 

 

6- دراسينا :

دراسينا من النباتات المنزلية

في كثير من الأحيان يتم اختيار نبات دراسينا الذي لديه مساحة كبيرة لملء الفراغ، ويمكن أن ينمو نبات دراسينا ليكون أكثر من ثمانية أقدام في الطول وعدة أقدام في العرض، وتوفر أوراق التقويس الملونة الطويلة أناقة فريدة لغرفة نومك، وغالبا ما يكون من الأفضل إبقاء هذه النباتات المنزلية بعيدة عن المناطق العامة، حيث أن الأوراق سامة إذا تم مضغها بواسطة الحيوانات الأليفة (أو الأشخاص).

 

 

النباتات المنزلية في الحمام :
يمكن أن يكون الحمام مكانا محفوفا بالتحديات لأنواع كثيرة من النباتات المنزلية التي تزدهر ببساطة بسبب طبيعتها، ومعظم الحمامات تميل إلى أن تكون أصغر، وكذلك نوافذها، وأدناه لدينا مجموعة صغيرة من النباتات المنزلية المناسبة لبيئات الإضاءة المنخفضة والرطوبة العالية في حمام منزلك:

 

 

7- نبات السرخس :

نبات السرخس من النباتات المنزلية

كنبات استوائي إعتاد السرخس على الإزدهار حتى في ضوء الشمس المحدود المسموح به الموجود في الغابة المحيطة، كما أنه بارع بشكل طبيعي عندما يتعلق الأمر بالتعامل مع الرطوبة في الهواء، مما يجعله الإختيار الأمثل لأصغر غرفة في منزلك.

 

 

8- نبات الحديد الزهر :

نبات الحديد الزهر من النباتات المنزلية

إن هذا النوع من النباتات المنزلية المسمى على نحو مناسب هو الخيار لأولئك الذين ليست غرفهم مجهزة تجهيزا جيدا لدعم الحياة الزهرية، وإنه قادر على الإزدهار حتى مع وجود إضاءة محدودة للغاية ويمكنه حتى تحمل قدر معقول من المخالفات في جدول الري، وسوف تضمن لك الأوراق الخضراء القوية اندفاعة من اللون في منطقة الراحة المعقمة الأخرى.

 

 

9- السحلبية :

السحلبية من النباتات المنزلية

إذا كان الحمام الخاص بك قادرا على توفير كمية صحية من أشعة الشمس غير المباشرة، فيمكن أن تكون السحلبية من النباتات المنزلية التي لها طريقة رائعة لإضافة لمسة ناعمة وجميلة إلى الفضاء، ولا يتطلب هذا النبات المزهر نصيبه من الرطوبة، وهو ما يجعله مرشحا جيدا للحمامات التي تحصل على القليل من البخار بين الحين والآخر.

 

 

النباتات المنزلية في مكتب المنزل :
إذا كنت تعمل من المنزل، فأنت تعلم مدى أهمية الإحتفاظ بمساحة يمكنك من خلالها فصل نفسك ومعالجة جميع مشكلات اليوم، وبعض الإضافات الزهرية يمكن أن تحول مكتبك بسرعة إلى حياة رائعة، وينظيف الهواء وجعل بيئة هادئة تفضي إلى التركيز على العمل كل يوم، وفي ما يلي بعض النباتات المنزلية التي قد تراها مناسبة لمساحة مكتبك :

 

 

10- اللبلاب الإنجليزي :

اللبلاب الإنجليزي من النباتات المنزلية

يعد اللبلاب الإنجليزي أحد أفضل الخيارات من النباتات المنزلية لترشيح الهواء الطبيعي، وهو خيار شائع في المباني بجميع أنواعه، ويسهل العناية به، ولا يتطلب سوى إضاءة غير مباشرة للنمو المناسب، وهو وسيلة ممتازة لمواجهة التأثير الجماعي لمشجعي الكمبيوتر والمعدات المكتبية على الصحة العامة للفرد.

 

 

11- النعناع :

النعناع من النباتات المنزلية

العلم يعمل على دراسة النعناع، حيث تقول المجلة الدولية لعلم الأعصاب إنه من النباتات المنزلية التي تفيد الذاكرة واليقظة خلال اليوم، وكميزة إضافية، يقال إن نفحة من رائحة النعناع المتميزة تساعد في كبح التوتر، ماذا عن ذلك للمساعدة في التركيز على العمل؟

 

 

12- بلسم الليمون :

بلسم الليمون من النباتات المنزلية

بلسم الليمون من النباتات المنزلية سهلة في رعايتها ويقال أن رائحته الطبيعية تساعد على زيادة إفراز الأنيبرينيفرين، وهو مادة كيميائية في دماغك ترتبط بتحسن الحالة المزاجية، ودعونا نواجه الأمر، في بعض الأحيان نحتاج إلى تعزيز المزاج عندما نكون في مكاتبنا، ومع قدر معقول من أشعة الشمس غير المباشرة، يجب أن يثبت نبات بلسم الليمون جيدا في أي مكتب منزلي تقريبا.

مقالات مميزة