ما هى عادات وتقاليد شعب التشام ؟

يعيش شعب التشام في فيتنام وكمبوديا ، والتشام هم احفاد اللاجئين من مملكة تشامبا القديمة الذين فروا من وسط فيتنام قبل 500 سنة ، وتشامبا القديمة تأثرت بشدة بالهند ، ويظهر ذلك في دينهم وفنهم ، وكان التشام صيادين ومزارعين للارز ، وبقايا آثارهم الدينية تعتبر من اشهر الاثار فى فيتنام وكمبوديا اليوم ، فى القرن السادس عشر ، تعرض شعب التشام للاضطهاد والقتل على ايدي الفيتناميين ، وفر التشام من وسط فيتنام الى كمبوديا، من بينهم عدد من النبلاء ، وغيرهم من كبار الشخصيات ، و في وقت ما في القرن السابع عشر دخل شعب التشام فى الاسلام .

 

وفي القرن العشرين ، كان شعب التشام مرة اخرى ضحايا المجزرة التي ارتكبها غالبية سكان كمبوديا ، من 1975 الى 1979، حكمت كمبوديا من قبل الخمير الحمر ، وهم مجموعة من احزاب شيوعية متطرفة ، واضطر التشام فى كمبوديا الى اعتماد اللغة الكمبودية وعادات وتقاليد كمبوديا ، واضطر الصيادون الى زراعة الارز وحفر القنوات .

 

وتم تجريد القادة الدينيين من سلطتهم ، وقتل العديد منهم ، وعاش شعب التشام فى منطقتين فقط في كمبوديا ، وقتل اكثر من 40 الف شخص من التشام على يد جنود الخمير الحمر في اواخر السبعينات ، ويذكر التشام ان اكثر من مائة من مساجدهم قد دمرت خلال فترة الخمير الحمر ، وفي فيتنام ، كان شعب التشام افضل بكثير ، ولكن ايضا تعرضوا للتمييز والسخرية ، والضغط من المجتمع الفيتنامي .

 

 

معلومات سريعة عن التشام :

* الموقع : كمبوديا ، فيتنام .

* السكان : حوالي 400،000 - 1 مليون .

* اللغة : تشام ، كمبوديا .

* الدين : الاسلام ، اورثودوكس تشام ، الهندوسية .

 

 

موقع شعب التشام :
بحلول اواخر القرن التاسع عشر ، لم تكن هناك سوى اعداد صغيرة من التشام ربما اقل من 15000 شخص يعيشون في كل من فيتنام وكمبوديا ، الا ان اعدادهم زادت بسرعة ، وبحلول عام 1975 كان هناك ما بين 150،000 و 200،000 من التشام في كمبوديا ، وحوالي 150,000 في فيتنام ويوجد حاليا ما بين 400 الف الى مليون من التشام في كلا البلدين .

 

وفي فيتنام ، لا يزال معظم التشام يعيشون في المنطقة الوسطى الجنوبية من البلاد ، وفي كمبوديا ، استقر التشام على طول نهري تونلي ساب وميكونغ ، وفي غرب وجنوب ووسط كمبوديا ، وعادة ما تتألف قرى التشام من شعب التشام فقط ، ومعظم القرى صغيرة تتكون من 200 الى 300 شخص ، وتقع القرى بالقرب من النهر او البحيرة .

 

 

لغة شعب التشام :
يرتبط شعب التشام باللغات المنتشرة في معظم انحاء اسيا والمحيط الهادئ ، ومعظم التشام في كمبوديا ثنائيين اللغة حيث يتحدثون كلا من اللغة التشامية والكمبودية ، ويتحدث التشام الكمبوديين لهجة تسمى التشام الغربية ، وشعب التشام في وسط فيتنام يتحدثون لهجة التشام الشرقية. الكلمات في لغة التشام تحتوي على ما يصل إلى ثلاثة مقاطع ، ولغة التشام لديها نظام كتابة خاص بها .

 

عادات وتقاليد شعب التشام

عادات وتقاليد شعب التشام

 

ديانة شعب التشام :
التشام الذين هربوا من مملكة تشامبا الى وسط فيتنام في القرن الخامس عشر دخلوا فى الاسلام في وقت ما قبل القرن السابع عشر ، والتشام فى كمبوديا مسلمين ايضا ، وساعدت ديانة التشام على بقائهم على قيد الحياة كمجموعة عرقية ، وكل مجتمع تشام لديه زعيم يسمى الحاكم ، والمركز الروحي لشعب التشام داخل كمبوديا هو شبه جزيرة كروي تشانغفار ، بالقرب من بنوم بنه ، وشعب التشام يسافرون الى هناك للتشاور مع كبار المسئولين المسلمين والاحتفال بالمناسبات الخاصة .

 

وقد يسافر رجال التشام الى ماليزيا او مكة المكرمة لتعلم القرآن الكريم ، مثل كل المسلمين في جميع انحاء العالم ، يأمل كل شعب التشام الكمبودي في القيام بالحج الى مكة المكرمة ، والكثير التشام في فيتنام من الهندوس ، وكبار المسئولين الهندوس هم كهنة يتم اختيارهم مدى الحياة ، وتعلم بعض هؤلاء الكهنة الطقوس الدينية فى سن عشرة او احد عشر عاما من العمر .

 

 

العطلات الرئيسية لدى شعب التشام :
العطلات الرئيسية لشعب التشام تكون فى الاحتفالات الدينية وهى احتفالات في الاسلام والهندوسية والاديان التقليدية في المنطقة ، والمهرجانات الاكثر اهمية لدى التشام الهندوس هما بون كيت و بون كابور ، ويتم تحديد كلا من الاعياد الهندوسية والاسلامية من خلال التقويم الهجري ، ويتم الاحتفال بـ بون كيت على مدى خمسة ايام في اواخر سبتمبر او اوائل اكتوبر ، ويقام بون كابور على مدى خمسة ايام خلال اواخر يناير او اوائل فبراير .

 

 

العلاقات الاجتماعية لدى شعب التشام :

عادات وتقاليد الزواج عند التشام

عادات وتقاليد الزواج عند التشام

 

غالبا ما يتبادل تشعب الشام التحية الاسلامية التقليدية ( السلام عليكم ) ، ويضع شعب التشام اهمية كبيرة للسلوك السليم ، ويجب على النساء احترام الرجال ، ويجب على الاطفال احترام شيوخهم ، ويجب على الجميع احترام رؤسائهم ، او اي شخص لديه وضع اعلى ، او وظيفة اكثر اهمية ، ويتم التعامل مع جميع الزوار بافضل ما يمكن ان تقدمه الاسرة .

 

ويتاح للبنات التحدث مع البنين فى المناسبات الخاصة فقط ، وتحيط بهم الاقارب والجيران ، ويتزوج معظم الرجال بين سن التاسعة عشرة والخامسة والعشرين ، والنساء اصغر سنا قليلا ، وعادة ما بين ستة عشر واثنين وعشرين، ومن الشائع ان يطلب الشاب من والديه المساعدة في العثور على زوجة ، ويقوم والديه او الخاطبة بالاقتراب من عائلة العروسة لمعرفة رأيهم .

 

واذا كانت الاستجابة ايجابية ، تتفاوض الاسر على شروط الزواج ووقته ، وبعد تبادل الهدايا ، يتزوج العروسان ، ولايزال من الشائع بالنسبة لكثير من الازواج الشباب قضاء السنة الاولى من الزواج في منزل والدي المرأة ، وبعد ان يكفل الوالدان استقرار زوجهما ، او بعد ولادة الطفل الاول، ينتقل الزوجان الى منزل جديد تبنيه لهما اسرتهما .

 

 

ظروف المعيشة لدى شعب التشام :

ظروف معيشة شعب التشام

ظروف معيشة شعب التشام

 

منازل شعب التشام مصنوعة من الخيزران والقش ، وقد بنيت معظم المنازل على ركائز من 4 الى 12 قدما (1.3 الى 4 امتار) لحمايتهم من الفيضانات الموسمية ، ويتم الاحتفاظ بالدجاج والبط والعجول في منطقة تحت المنزل ، وغالبا ما يجتمع افراد الاسرة تحت المنزل اثناء النهار للقيام بالاعمال المنزلية، ورعاية الاطفال اثناء اللعب ، والتواصل مع الجيران ، وفي المساء ، معظم التشام يظلون فى الطابق العلوي من منازلهم ، حيث الاكل ، والراحة .

 

وقد يكون الجزء العلوي من المنزل غرفة مفتوحة او يمكن تقسيمها الى عدة غرف ، وغرفة خاصة لحفظ الممتلكات وغرفة عامة لتسلية الضيوف والاكل والزيارة ، وشعب التشام ليس لديهم كهرباء ، او مياه جارية ، او انظمة الصرف الصحي ، او اجهزة ، والمنازل عادة ما تحتوي على القليل من الاثاث ، والديكور ، والاواني ، وينام الناس على الحصير ، والتي يتم طيها خلال النهار .

 

 

الحياة العائلية لدى شعب التشام :
النساء مسئولة عن رعاية الاطفال والاسرة ، والرجال هم المسئولون عن زراعة الارز والاعمال المنزلية ، وتقوم النساء بمعظم صناعات الغزل والنسيج ، وهم مسئولون ايضا عن الخضراوات المنزلية وحدائق الفاكهة ، ودرس القش ، وطحن الحبوب ، وتحمل النساء مياه العائلة من اقرب بحيرة او نهر او بركة .

 

والغالبية العظمى من الزواج لدى التشام زواج تقليدى ، وهى بسيطة جدا وتنطوي على قليل من النفقات فى الحفل ، ويتم الاحتفال بالزفاف في حضور الامام (الزعيم الروحي) ، والد العروس يسأل العريس اذا كان سيقبل ابنتهما كعروسة ، بعد ان يوافق ، يتم ابرام الزواج ومن ثم يتم الاحتفال مع الولائم ، ويسمح بتعدد الزواج (حتى اربع زوجات) طبقا للشريعة الاسلامية ، ولكن الزوجة الاولى يجب ان توافق على اختيار اي زوجات لاحقة ، ويسمح بالطلاق ايضا ، وتحدث معظم حالات تعدد الزوجات في اسر ذات موارد اكبر .

 

 

الطعام لدى شعب التشام :
شعب التشام فى كمبوديا وفيتنام يأكلون الارز في كل وجبة تقريبا ، والسمك يكاد يكون مهما ويؤكل طازجا ، ومجففا ومملحا ، والوجبة التقليدية لديهم هي وعاء من الارز على البخار ، ويؤكل مع صلصة تحتوي على الاسماك والطيور واللحوم والبيض والخضار والتوابل مثل البصل والفلفل الحار والثوم والنعناع والزنجبيل، والليمون ، والتشام عادة يتناولون وجبة في وقت مبكر من الكعك او الفاكهة ، والوجبة الكبيرة فى اليوم هى الغداء في منتصف النهار ، ويليها العشاء في وقت الغروب ، والرجال التشام عادة يأكلون معا ، والنساء والاطفال في وقت لاحق .

 

 

التعليم لدى شعب التشام :
تقدر قيمة القراءة والكتابة (القدرة على القراءة والكتابة) الى حد كبير ، ويذهب الاباء والزعماء الدينيون الى ابعد الحدود لتعليم القراءة والكتابة لاطفالهم ، واطفال التشام يحضرون مدارسهم الخاصة ، حيث يتعلمون لغة التشام ، وتاريخ التشام وتقاليدهم ، ويتلقون التعليم الديني ، كما يلتحق بعض الاطفال بالمدارس العامة الكمبودية او الفيتنامية .

 

 

التراث الثقافي لدى شعب التشام :
الادب والدين على حد سواء مهم جدا لدى التشام ، وهم يقدرون بشدة كتبهم والنصوص الدينية لديهم .

 

 

العمالة لدى شعب التشام :
يشارك معظم التشام في زراعة الكفاف (التي تنمو بما فيه الكفاية لتلبية احتياجات الاسرة، مع حفظ القليل منها) ، ويشارك بعضهم في تربية الماشية (مثل الجاموس والماعز والطيور) والصيد ، ويتم الصيد بالبنادق والشبكات والكلاب والفخاخ ، ويتم الصيد بالشباك ، وهم يستخدمون الحيوانات ليس فقط للغذاء ولكن لصنع الادوات والاحتفالات الدينية ، ويزرعون الارز والذرة ، والفول السوداني ، والسرخس ، والخضروات .

مقالات مميزة