ما هى عادات و تقاليد الملايو ؟

يعتقد كثير من شعب الملايو ان اسلافهم كانوا اصلا من الاراضي المنخفضة في كمبوديا ودلتا نهر ميكونغ في جنوب فيتنام ، وانتقلوا الى شبه جزيرة الملايو وجزيرة سومطرة بسبب نقص في الاراضي والموارد الطبيعية في كمبوديا وفيتنام وبسبب اكتظاظ السكان ، وفي القرن الخامس عشر ، كانت منطقة سكن الملايو (ماليزيا حاليا) موقعا لميناء شعبي .

 

حيث التقى التجار من الشرق (الصين) والغرب (الهند والشرق الاوسط واوروبا) لتجارة السلع مثل التوابل ، وقد غزاها البرتغاليون في عام 1511 ، واستولى عليها الهولنديون في عام 1641 ، وسلمت الى البريطانيين في عام 1811 ، وسرعان ما وسع البريطانيون نفوذهم .

 

واتحدت ماليزيا كدولة حديثة فى عام 1963 ، وهي تتكون من ثلاثة عشر ولاية ، ويحكم السلاطين تسع ولايات ، ويحكم ثلاثة من قبل المحافظين، وماليزيا تمارس الملكية الدستورية ، ويختار الملك من السلاطين التسعة مرة كل خمس سنوات ، كما تجرى انتخابات كل خمس سنوات لانتخاب اعضاء البرلمان ورئيس الوزراء .


 

معلومات سريعة عن الملايو :

* الموقع : ماليزيا

* عدد السكان : 11 مليون نسمة

* اللغة : لغة الملايو ، اللغة الصينية، التاميل وغيرها من اللغات الهندية، اللغات القبلية، الإنجليزية

* الدين : الاسلام

 

 

موقع الملايو :
يعيش الملايو فى دولة ماليزيا ، ومساحة ماليزيا حوالى 127.320 ميل مربع (329.760 كيلومتر مربع) ، وتغطي الغابات المطيرة المدارية اكثر من نصف اراضيها ، ويجري استنفاد مساحات كبيرة من هذه الغابات المطيرة بسبب قطع الاخشاب .

 

ومناخ ماليزيا استوائي ، مع الرياح الموسمية ، ويصل متوسط هطول الامطار السنوي الى حوالي 95 بوصة (240 سم) ، وماليزيا دافئة ومشمسة ورطبة طوال السنة مع درجات حرارة تتراوح بين 23 درجة الى 31 درجة مئوية ، وتجدر الاشارة الى ان ما لا يقل عن 19 مليون شخص من الملايو متعددون العرق ، وهناك ثلاث مجموعات عرقية رئيسية لـ الملايو وهم ، بوميبوتيرا وتضم 11 مليون ماليزيا ، ومجموعات عرقية مختلفة في صباح وساراواك (شرق ماليزيا) ، وتمثل حوالي 60 % من السكان ، والمجموعات الصينية 30 % ، والهنود والباكستانيين والبنجلاديشيين 10 % .

 

 عادات وتقاليد الملايو

عادات وتقاليد الملايو


لغة الملايو :
اللغة الملايوية هي اللغة الوطنية لـ الملايو ، ويتم تدريسها فى كل مدرسة فى ماليزيا ، واللغة الانجليزية تعتبر لغة ثانية ، وعلى الرغم من ان اللغة الملايوية يتم التحدث بها على نطاق واسع في ماليزيا بلهجات مختلفة بين الولايات ، لكن يتم نطق الكلمات بالطريقة التي تكتب بها ، وبالتالي فهى سهلة جدا للتعلم .

 

واللغة الملايوية تقترض بشدة من اللغات الاخرى ، بما في ذلك اللغة السنسكريتية والبرتغالية والفارسية والعربية والانجليزية ، وعادة ما يستخدم الملايو اسماء عربية لاطفالهم وليس لديهم القاب ، وبعض اسماء النساء الشائعة هي فاطمة ، لطيفة ، زيتون ، امينة وزليحة في حين ان بعض اسماء الرجال الشائعة هي احمد ، سليمان ، جمال الدين ، زكريا واسماعيل .

 

 

العلاقات الاجتماعية لدى الملايو :
العديد من الملايو في المناطق الحضرية يحيون بعضهم البعض بـ "كيف حالك ؟" ، والرجال والنساء لا يصافحون بعضهم البعض ، بحيث لا تستطيع امرأة ماليزية ان تصافح رجل الا اذا كانت تغطي يدها بقطعة قماش ، ويقوم الرجال الملايو بتحية بعضهم عن طريق المصافحة باليدين ، حيث يمد الرجل يديه الى يد الرجل الاخر الممدودة ، ثم يجلب يديه الى صدره ، وهذا يعني "انا احييكم من قلبي" ، وتستخدم المرأة الماليزية شكلا مماثلا عندما تقوم بتحية امرأة اخرى .

 

عند الوصول الى منزل الملايو ، يجب خلع الاحذية قبل الدخول لاسباب دينية ، حيث تعتبر الاحذية "غير نظيفة" ، وقد تجعل ارضية غرفة المعيشة غير صالحة للصلاة ، وعند زيارة الاقارب او الاصدقاء ، فمن المناسب جلب الطعام او الفاكهة كهدايا .

 

 

ظروف المعيشة لدى الملايو :
يعيش اكثر قليلا من 50 % من الملايو في المناطق الحضرية والريفية ، وكامبونج هو مركز الحياة الماليزية ، وهو عبارة عن مجتمع متماسك متحد عن طريق العلاقات الاسرية ، او الزواج او الجيران ، حيث يسود الاتفاق ، والحلول التوفيقية، والقيم التقليدية ، والملايو المتواجدون فى المدن فى ماليزيا يمتلكون العديد من السيارات ، واجهزة التلفزيون ، واجهزة الفيديو ، والثلاجات .

 

ويستخدمون وسائل النقل العام ، مثل الحافلات والقطارات وهى غير مكلفة ، كما ان لديهم امدادات المياه النظيفة وخدمات الصرف الصحي والكهرباء بالمقارنة مع اولئك الذين يعيشون في القرى ، حيث ان الملايو المتواجدون فى القرى يعتمد ون على الكيروسين للضوء ، وعلى الابار والانهار للمياه .

 

 

الحياة العائلية لدى الملايو :

عادات الزواج لدى الملايو

عادات الزواج لدى الملايو

 

الزواج وتربية الاطفال اهم جوانب الحياة فى ماليزيا ، ويلعب الزوج الماليزي دورا كبيرا في تربية اطفاله كما تفعل زوجته ، ومتوسط حجم الاسرة الماليزية في المدن اصغر من المناطق الريفية ، وفي الماضي كان متوسط عدد اطفال الملايو ستة اطفال ، واليوم ، يبلغ متوسط عدد الاطفال اربعة اطفال .

 

وفي ماليزيا ، لا يوجد نظام للرعاية الاجتماعية ، ومن المتوقع ان تهتم الاسر ببعضها البعض ، ولا سيما من هم فقراء ومرضى وكبار في السن ، ويتطلب من الاطفال رعاية آبائهم ، ويتم تربية القطط والاسماك ، واحيانا الطيور كحيوانات اليفة من قبل الملايو ، ولكن الكلاب لا يتم الاحتفاظ بها كحيوانات اليفة في ماليزيا .

 

 

طعام الملايو :
الارز هو الغذاء الرئيسي ويؤكل مرة واحدة على الاقل في اليوم ، ويؤكل الارز مع السمك او اللحوم ، والخضروات المطبوخة بطرق مختلفة ، ويحظر على المسلمون تناول اي لحم خنزير ، او اي لحوم اخرى لم يتم ذبحها على الطريقة الاسلامية ، وعادة ما يأكل الملايو باصابعهم لذلك يتم غسل اليدين دائما قبل وبعد الوجبات ، واحدى وجبات الافطار الشعبية الماليزية هى الارز المطبوخ في حليب جوز الهند ويقدم مع الاسماك والبيض والخضروات .

 

 

التعليم لدى الملايو :

 ما هى عادات وتقاليد الملايو ؟

التعليم لدى الملايو

 

نسبة القراءة والكتابة فى ماليزيا تصل الى 92 % ، ومن الملزم لجميع اطفال الملايو حضور المدرسة حتى سن الخامسة عشرة .

 

 

التراث الثقافي لدى الملايو :

 التراث الثقافى لدى الملايو

التراث الثقافى لدى الملايو

 

يسمع الملايو الموسيقى التقليدية خلال المناسبات الخاصة ، وواحدة من الفرق الموسيقية الاكثر شعبية خلال هذه المناسبات هى غاميلان ، وهي فرقة تتكون من محترفي الطبول ، والمزامير ، ويتم استعراض رقصات الملايو التقليدية في المناسبات الخاصة بهم ، وهذه الرقصات هي رقصات جماعية للرجال فقط وللنساء فقط ، وللرجال والنساء معا ، وهذه الرقصات تشمل رقصات مثل كودا كيبانغ ، وجوجيت ، والغزال ، وماك يونغ .

 

 

العمالة لدى الملايو :
الملايو يعملون فى المناطق الريفية كمزارعين ، ويزرعون الخضروات واشجار المطاط او اشجار النخيل ، والبعض الاخر صيادون ، وغالبا ما يعمل الملايو فى المدن كموظفيين مدنيين ، او عمال نقل ، او عمال صناعيون ، وبعضهم يشغل مناصب رفيعة المستوى في الحكومة .

 

 

الدين لدى الملايو :
الملايو من المسلمين المتدينين ، وتأثير الاسلام على ماليزيا يعود الى اواخر القرن الخامس عشر ، وينص دستور ماليزيا على ان جميع الملايو يولدون مسلمون ، ولكن هناك حرية ممارسة الديانات الاخرى مثل البوذية والهندوسية والمسيحية والكونفوشيوسية .

 

 

الرياضة لدى الملايو :
العاب الملايو الشعبية هي سيباكتكراو (مثل الكرة الطائرة) ، والرياضة الاكثر شهرة بين الملايو هي كرة القدم ، وهناك بطولات الدوري لكرة القدم حتى في اصغر المدن ، ومن المشاهد المشتركة في كل مكان في ماليزيا رؤية الشباب والكبار يتدفقون الى ملاعب كرة القدم للعب او لمشاهدة لعبة كرة القدم ، وهناك رياضات غربية اخرى مثل الكرة الطائرة ، وكرة السلة ، والاسكواش ، والكريكيت في ماليزيا .

 

 

الحرف والهوايات لدى الملايو :
الملايو لديهم العديد من الفنون الشعبية والحرف اليدوية ، والفن الشعبي الغريب هو ويانج كوليت ، حيث تشتهر ماليزيا بحرفها الخشبية المكررة والحساسة ، ويمكن رؤية هذه المنحوتات الفنية على قوارب الصيد ، ولوحات المنازل ، والجدران ، وتم انشاء هذه التصاميم الزخرفية على حد سواء لمظهرها الانيق ، والبيوت التقليدية فى ماليزيا ايضا لديها زخارف ونقوش غنية ، في المقام الاول ، وقطع من الديكور على الابواب والنوافذ ، والواح الجدران .

 

 

المشاكل الاجتماعية لدى الملايو :
تسمح حكومة ماليزيا باعتقال واحتجاز بعض الملايو الذين يعتبرون خطرين على البلاد دون محاكمة ، وقد تلقت ماليزيا انتقادات من نشطاء حقوق الانسان بسبب اعمالها السياسية ، وقد اعتقلت الحكومة الافراد الذين يزعم انهم يهددون الانسجام العرقى والدينى فى البلاد .

مقالات مميزة