nav icon

11 من أعلى مناطق الجذب السياحي في براغ بالصور

قبل ثلاثين عاما، كانت براغ لغزا بالنسبة للمسافرين في أوروبا، ومع ذلك، فهي الآن واحدة من أكثر الوجهات شعبية في القارة، حيث تجذب براغ عاصمة جمهورية التشيك حوالي 4 ملايين زائر كل عام، وتقدم براغ مركزا مدمجا للمدينة، وتاريخا رائعا يمتد لقرون مع أمثلة رائعة للعمارة الرومانية والقوطية والباروكية وعصر النهضة وفن الآرت نوفو، وهناك أيضا العشرات من القصور والكنائس والمتنزهات والساحات في براغ والطعام بأسعار معقولة، وهنا نظرة عامة على أهم مناطق الجذب السياحي في براغ.

 

1- دار البلدية من مناطق الجذب السياحي في براغ:

دار البلدية من مناطق الجذب السياحي في براغ

دار البلدية هو مبنى مزخرف بشكل جميل بجوار قصرباتشوفيسكي وبرج بودير في الجزء القديم من براغ، واعتاد الملوك البوهيميون حكم الريف من هذا الفن الحديث الكلاسيكي حيث تقام الآن الأوبرا والمسرحيات، ويحتوي المبنى على مدخل مثير مع لوحة جدارية مقعرة تصور الأعمال الفنية الكلاسيكية، وفي الداخل، ستجد منحوتات من بعض أشهر الفنانين في القرون الماضية، ويرتبط المبنى مباشرة ببوابة مدينة براغ القديمة لتكوين صورة مثيرة.

 

2- تل بترين من مناطق الجذب السياحي في براغ:

تل بترين من مناطق الجذب السياحي في براغ

يلوح تل بترين فوق مدينة براغ القديمة عبر النهر من البلدة القديمة حيث ستجد ممرات متعرجة مثالية للتنزه بعد الظهر، وسيأخذونك إلى أعلى التل حيث يمكنك الاستمتاع بمناظر شاملة للمدينة القديمة وبرج إيفل صغير ومرصد فلكي ومصنع جعة عمره قرون ودير ستراهوف الذي يضم مكتبة مزخرفة، وابدأ زيارتك إلى براغ بالمشي صعودا إلى تل بترين للحصول على الأرض، وتسلق 299 درجة من برج بترين الذي يبلغ ارتفاعه 60 مترا (200 قدم)، والذي تم تصميمه على غرار معلم فرنسا الشهير، للحصول على منظر شامل للشوارع المتعرجة أدناه.

 

3- حديقة حيوان براغ من مناطق الجذب السياحي في براغ:

حديقة حيوان براغ من مناطق الجذب السياحي في براغ

لا تفكر بالضرورة في الحيوانات الغريبة عندما تفكر في هذه المدينة القديمة براغ، ولكن براغ بها واحدة من أفضل حدائق الحيوان في كل أوروبا، وستجد هذا الإمتداد الشاسع لحيوانات حديقة الحيوان على ضفاف نهر فيتافا بجوار قلعة طروادة، وصنفت خامس أفضل حديقة حيوان في العالم، ويمكنك الإقتراب من الحيوانات النادرة مثل سلحفاة غالاباغوس العملاقة التي تعيش 100 عام المثيرة للإعجاب، وستجد أيضا الأفيال ووحيد القرن والزرافات في جميع أنحاء الأراضي الشاسعة.

 

4- برج بودير من مناطق الجذب السياحي في براغ:

برج بودير من مناطق الجذب السياحي في براغ

يعد هذا البرج أحد البوابات الأصلية للمدينة القديمة في براغ، وقد تم بناؤه لأول مرة في القرن الحادي عشر وأعيد بناؤه في القرن الخامس عشر، وخلال القرن السابع عشر تم استخدام البرج لتخزين البارود حيث حصل على اسمه، وبدأ الطريق الملكي طريق تتويج الملوك البوهيميين من البرج عبر البلدة القديمة عبر جسر تشارلز وحتى قلعة براغ وكاتدرائية القديس فيتوس حيث تم تتويج الملوك.

 

ويتصل برج بودير عن طريق جسر مغطى بما كان في السابق قصر الملك فلاديسلاف الثاني الذي أعاد بناء البرج عام 1475، والقصر السابق هو الآن دار البلدية ولا يزال متصلا بالبرج، ويوجد داخل البرج درج حلزوني مكون من 186 درجة تؤدي إلى المعرض حيث يمكن للزوار الحصول على إطلالة رائعة على المدينة القديمة.

 

5- مالا سترانا من مناطق الجذب السياحي في براغ:

مالا سترانا من مناطق الجذب السياحي في براغ

على الطرف الآخر من جسر تشارلز من ساحة المدينة القديمة براغ تقع مالا سترانا أو منطقة ليسر تاون العمارة الباروكية وهي القاعدة في مالا سترانا، وعلى الرغم من أن تاريخها يعود إلى عام 1257 عندما تأسست كمدينة ملكية، تهيمن كنيسة القديس نيكولاس الباروكية وقصر فالنشتاين الواسع على المنطقة، وتستضيف المنطقة القصور والكنائس والساحات والحدائق والحدائق والعديد من عوامل الجذب الأخرى.

 

وتحيط بليسر تاون المتاجر والمطاعم والسفارات الدولية، وتقع في المباني الباروكية القديمة الكبرى، ويوجد فوق مالا سترانا قلعة براغ، والتي يمكن الوصول إليها عن طريق المشي لمسافات طويلة في شارع نرودوفا الخلاب، وتتميز المنازل الموجودة في الشارع بشعارات شهيرة مثل البجعة البيضاء، وحدوة الحصان الذهبي والنسر الأحمر، ويجب على المسافرين الراغبين في نزهة هادئة في الحديقة التوجه إلى فويان بارك أو تل بترين.

 

6- ساحة فاتسلاف من مناطق الجذب السياحي في براغ:

ساحة فاتسلاف من مناطق الجذب السياحي في براغ

تعد ساحة فاتسلاف واحدة من الساحتين الرئيسيتين في براغ، وهي رائعة للمتسوقين وملاذ لهم، وأطلقها تشارلز الرابع كسوق للخيول في براغ عام 1348، وتعتبر ساحة فاتسلاف بمثابة شارع أكثر من كونها ساحة تقليدية، وتقع الساحة في المدينة الجديدة، وهي موطن للنوادي والمطاعم والفنادق والمتاجر والبنوك مما يجعلها منطقة الترفيه والحياة الليلية والمنطقة التجارية في المدينة.

 

وحدث جزء كبير من تاريخ التشيك في القرن العشرين في ساحة فاتسلاف حيث اجتمعت الحركات والتجمعات السياسية عند تمثال القديس وينسيسلاس للتظاهر في الميدان، وتعد ساحة فاتسلاف مركزية في معظم أنحاء براغ حيث لا تبعد ساحة المدينة القديمة وجسر تشارلز سوى خمس دقائق سيرا على الأقدام، وتلتقي جميع خطوط المترو الثلاثة في الساحة، وتعد ساحة فاتسلاف موطنا للمتحف الوطني الكبير وأوبرا براغ.

 

7- قاعة المدينة القديمة من مناطق الجذب السياحي في براغ:

قاعة المدينة القديمة من مناطق الجذب السياحي في براغ

يمكنك العثور على قاعة المدينة القديمة في قلب مدينة براغ القديمة، وستعرف أنك عثرت عليها من خلال الحشود المتجمعة في قاعدة برجها القوطي حيث كل ساعة بين الساعة 9 صباحا و 11 مساء، ويستمر المظهر للحظة فقط، لكن الحشد سوف يزئر بالتصفيق على العرض الميكانيكي المذهل، ولقد جعل الأمر أكثر إثارة للإعجاب من حقيقة أن هذا المبنى قد تم إنشاؤه لأول مرة في عام 1338 وكان بمثابة مقر إدارة المدينة القديمة، وقم بجولة إرشادية لبرجها ومناطقها تحت الأرض مقابل رسوم رمزية.

 

وصنعت الساعة الفلكية في قاعة المدينة القديمة عام 1410 بواسطة صانع ساعات وأستاذ للرياضيات، وقد تم إصلاحها وصيانتها لأكثر من 600 عام، مما يجعلها ثالث أقدم ساعة في العالم، وتوضح عن الزمن البابلي، والزمن البوهيمي القديم، والوقت الألماني، والزمن الفلكي، وكذلك شروق الشمس وغروبها.

 

8- قلعة براغ من مناطق الجذب السياحي في براغ:

قلعة براغ من مناطق الجذب السياحي في براغ

فوق المدينة تقع قلعة براغ، وهي عبارة عن مجمع مترامي الأطراف أكثر من مبنى دفاعي واحد، وتمتد مباني القلعة على مدى قرون وتتكون من قصر ملكي وكاتدرائية وثلاث كنائس وبازيليكا ودير وأبراج دفاعية واسطبلات ملكية وممر صغير يعمل فيه الحرفيون وحدائق رائعة، وبدأت قلعة براغ كحصن خشبي مع أسوار ترابية في القرن التاسع، وبحلول القرن الحادي عشر تضمنت قصرا ملكيا وشهد القرن الرابع عشر بداية كاتدرائية سانت فيتوس، والكاتدرائية في مجمع القلعة جوهرة في تاج براغ، وهي مثال رائع للعمارة القوطية، والملوك والأباطرة مدفونون هنا.

 

9- ساحة البلدة القديمة من مناطق الجذب السياحي في براغ:

ساحة البلدة القديمة من مناطق الجذب السياحي في براغ

تقع بين ساحة فاتسلاف وجسر تشارلز، وغالبا ما تزدحم ساحة المدينة القديمة في براغ بالسياح والسكان المحليين في فصل الصيف، ويتجلى تاريخ التشيك الطويل في مجموعة متنوعة من الأساليب المعمارية، ويتم تمثيل كل من الرومانيسك والباروك والروكوكو والقوطية وعصر النهضة في المباني الرائعة حول الساحة، وتتناقض الأبراج القوطية الشاهقة التي ترتفع من كاتدرائية تاين مع الطراز الباروكي لسانت نيكولاس بينما تتكون قاعة المدينة القديمة من مجموعة من المباني القوطية وعصر النهضة، ويتجول الزائرون المدهشون في الميدان، ويتوقفون بحثا عن مكان لمشاهدة الناس في أحد المقاهي الخارجية أو يدرسون التمثال المركزي في الساحة لجان هوس مصلح الكنيسة والشهيد.

 

10- جسر تشارلز من مناطق الجذب السياحي في براغ:

جسر تشارلز من مناطق الجذب السياحي في براغ

يربط بين المدينة القديمة والمدينة الصغرى على نهر فلتافا جسر تشارلز الذي يبلغ عمره 600 عام، وهو المعلم الأكثر شهرة في براغ، وقام الملك تشارلز الرابع بتكليف الجسر في عام 1357، ليحل محل جسر جوديث الذي دمره فيضان عام 1342، ويصطف ثلاثون تمثالا باروكيا على جوانب جسر المشاة جنبا إلى جنب مع عدد لا يحصى من أكشاك البائعين والموسيقيين وفناني الأداء والمتسولين، ومنطقة صاخبة مزدحمة، الجسر لا يخلو أبدا من الناس على الرغم من أن رؤيته عند الفجر أو في المساء يعني عددا أقل من الحشود، وقلعة براغ، التي تلوح في الأفق أعلاه مضاءة في الليل، وتوفر مشهدا دراميا يسحر جميع الزوار، ويوجد في كل طرف من طرفي جسر تشارلز برج يوفر إطلالة رائعة على الجسر لأولئك الذين يتسلقون الدرج.

 

11- كنيسة تاين من مناطق الجذب السياحي في براغ:

كنيسة تاين من مناطق الجذب السياحي في براغ

توجد كنيسة تاين ساحة البلدة القديمة براغ، ومن بين أكثر مناطق الجذب شهرة في براغ،و ترتفع الأبراج القوطية للكنيسة 80 مترا (260 قدما) ويمكن رؤيتها من جميع أنحاء المدينة، ومثل العديد من كنائس براغ الأخرى، كان المبنى الأصلي للموقع عبارة عن كنيسة رومانية من القرن الحادي عشر تم بناؤها للتجار الأجانب الذين أتوا للتجارة، وتم تشييد الكنيسة الحالية في القرن الرابع عشر، على الرغم من أن السقف والأبراج والجملونات جاءت بعد سنوات، وفي الداخل، تمتلك كنيسة تاين العديد من الأعمال الفنية في أنماط القوطية والباروكية وعصر النهضة.

مقالات مميزة