أروع 10 وجهات في ألمانيا الغربية بالصور

الجزء الغربي من ألمانيا هو منطقة التناقضات، بداية من الصناعة الثقيلة إلى الرحلات النهرية الرومانسية حيث يسود كروم العنب وقلاع القرون الوسطى، فألمانيا الغربية تستحق الزيارة بالتأكيد وتدين العديد من المدن هناك ببداياتها للرومان، ويمكن العثور على بعض الأطلال اليوم وشهدت العديد من المدن دمارًا كبيرًا خلال الحرب العالمية الثانية، ولكن لحسن الحظ، ظلت العديد من المباني والمعالم المهمة قائمة وللتعرف على المنطقة حقًا، تحتاج إلى قضاء بضعة أيام في المدن الرئيسية وبالإضافة إلى ذلك، يمكن تخصيص بعض الوقت لاستكشاف المناظر الطبيعية هناك ولن تندم على ذلك، وفيما يلي أروع 10 وجهات موجودة في ألمانيا الغربية.

 

10- مدينة دوسلدورف :

مدينة دوسلدورف، ألمانيا

مدينة دوسلدورف هي مركز تجاري دولي، تستضيف العديد من المعارض التجارية على مدار العام وهي معروفة أيضًا بصناعات التكنولوجيا والأزياء وعيد الميلاد هو الوقت المناسب لزيارة دوسلدورف، حيث أنها تضع أحد أكبر أسواق عيد الميلاد في البلاد وإذا كان صنع المرح وليس التسوق هو هدفك فلا تفوت المهرجان الذي يقام في العام الجديد فهو كرنفال كبير ودوسلدورف هي أيضا مدينة الثقافة مع المتاحف المخصصة للفنون الجميلة والسيراميك والسينما.

 

9- مدينة آخن :

مدينة آخن، ألمانيا

آخن هي مدينة سبا وهي مدينة تقنية الآن ولكن منذ قرون كانت بمثابة القصر الإمبراطوري لـ شارلمان، إمبراطور الإمبراطورية الرومانية المقدسة وأمر شارلمان ببناء كاتدرائية آخن في 796، ودفن هناك وخدمت الكاتدرائية الضخمة كموقع تتويج لـ 30 ملكًا و12 ملكة لألمانيا وخزينة الكاتدرائية التي بدأها شارلمان مليئة بالأشياء الدينية والتيجان والأعمال الفنية التي تبرع بها مختلف الحكام الأوروبيين على مر القرون وهناك مشاهد رئيسية أخرى في آخن، وتقع على مقربة من الحدود مع بلجيكا و هولندا وتشمل قاعة المدينة القرن ال13، والذي يحتوي على جدارية تظهر حياة شارلمان.

 

8- مدينة كوبلنز :

مدينة كوبلنز، ألمانيا

تعتبر كوبلنز واحدة من أجمل المدن في ألمانيا الغربية وواحدة من أفضل الأماكن التي يمكنك أخذها في كل هذا الجمال فوق نهر الراين وتقع عند التقاء نهري الراين وموسيل مع الجبال في الخلفية، وموقعها الفريد يجعل من كوبلنز مكانًا جيدًا لبدء الرحلات البحرية على الأنهار وإذا اخترت عدم الإبحار، فهناك الكثير لإبقائك مشغولاً على الأرض وتتضمن القائمة دويتشز إيك، وقلعة لاهنك من القرن الثالث عشر التي ألهمت غوته لكتابة قصيدة.

 

7- مدينة ترير :

مدينة ترير، ألمانيا

تأسست من قبل الكلت في القرن الرابع قبل الميلاد، ويعتقد أن ترير هي أقدم مدينة في ألمانيا وتقع مدينة ترير، المعروفة باسم تريفز باللغة الإنجليزية على ضفاف نهر موسيل، وبصرف النظر عن كروم العنب لا تفتقر ترير إلى المعالم التاريخية، بما في ذلك الآثار الرومانية المحفوظة جيدًا مثل بوابة بورتا نيجرا وكنيسة قسطنطين الفخمة التي تعود للقرن الرابع، والتي بنيت للإمبراطور وهي كنيسة بروتستانتية اليوم وتُعد كاتدرائية ترير موطنًا لرداء قيل أن يسوع ارتداه عندما مات وهناك أيضًا متحف مخصص لكارل ماركس.

 

6- مدينة ماينز :

مدينة ماينز، ألمانيا

تقع مدينة ماينز إلى الغرب من فرانكفورت، وبالتأكيد لها تاريخ مثير للإعجاب وأسسها الرومان في القرن الأول قبل الميلاد وبعد حوالي 1500 عام، كان المكان الذي اخترع فيه جوتنبرغ مطبعة من النوع المتحرك مما يجعل الكتب كما نعرفها اليوم ممكنة وتم تدمير حوالي 80 % من وسط المدينة خلال الحرب العالمية الثانية، لذلك لن تجد مدينة قديمة ولكنك ستجد مدينة حديثة بها متاحف مليئة بالقطع الأثرية من الماضي وهذه المدينة الواقعة على نهر الراين بها آثار رومانية ومتحف بحري يضم خمسة قوارب رومانية وكاتدرائية ماينز التي يبلغ عمرها 1000 عام وكنيسة سانت مارتن وكنيسة سانت ستيفن مع نوافذ مارك شاغال.

 

5- مدينة فرانكفورت :

مدينة فرانكفورت، ألمانيا

في وقت ما، كانت فرانكفورت مدينة مهمة في الإمبراطورية الرومانية المقدسة وتُعرف اليوم بأنها خامس أكبر مدينة في ألمانيا بالمركز التجاري والمالي لألمانيا وستجد هناك البورصة الألمانية وكذلك البنك المركزي الأوروبي وتعتبر واحدة من أهم المعالم السياحية هي رونر أو قاعة المدينة والتي تتكون من تسعة منازل خلابة ذات أسطح مرتفعة وقد تكون محطتك التالية هي كاتدرائية فرانكفورت القوطية، حيث يمتد برجها إلى السماء وتم تتويج ملوك الإمبراطورية الرومانية المقدسة في عام 1356 بها، أما عن الخيار الثالث قد يكون الحديقة الأثرية مع مستوطنة رومانية ومباني قديمة أخرى وقصر ملكي فتحتوي منطقة الستاتد على بعض المباني القديمة البارزة، بما في ذلك المنزل النصف خشبي الوحيد الذي نجا من الحرب العالمية الثانية.

 

4- مدينة مونستر :

مدينة مونستر، ألمانيا

تعد مدينة مونستر مكانًا جيدًا في ألمانيا الغربية لـ حرق تلك السعرات الحرارية من تناول الأطعمة الألمانية الغنية فقط قم بقيادة الدراجة في طريقك إلى المدينة فقد أظهر استطلاع للرأي قبل بضع سنوات أن عدد السكان يركبون الدراجات أكثر من الذين يقودون السيارات وتحتوي هذه المدينة في ويستفاليان على الكثير من مناطق الجذب التي يمكنك ركوب الدراجة بها من بينها كاتدرائية سانت بول المستعادة التي تعود للقرن الثالث عشر مع ساعتها الفلكية 1540 مع زودياك المرسومة باليد وهناك أيضا شارع برينسيبال ماركت وهو شارع تسوق تاريخي وكنيسة سانت لامبرت التي تعود إلى القرن الرابع عشر مع ثلاثة أقفاص عرضت جثث الثوار في عام 1535 وهناك مشهد جميل أخر وهو الحديقة النباتية التي تأسست عام 1803.

 

3- مدينة ماربورغ :

مدينة ماربورغ، ألمانيا

تطورت ماربورغ على نهر لاهن نتيجة لكونها على طريقين تجاريين من العصور الوسطى من بحر الشمال إلى إيطاليا ومن كولونيا إلى براغ تقع هناك أقدم جامعة بروتستانتية في العالم، تأسست عام 1527 خلال الإصلاح وتسيطر قلعة أو قلعة ماربورغ على المدينة من تل قريب وتشتهر بنفس القدر كنيسة سانت إليزابيث التي سميت على أسم أميرة مجرية تطوعت للعمل مع المرضى وتوفيت في عام 1231 في سن 24 وأصبحت فيما بعد قديسة والمعالم الرئيسية الأخرى هي قاعة المدينة والحديقة النباتية.

 

2- مدينة كولونيا :

مدينة كولونيا، ألمانيا

إذا كنت تحب كولونيا، يمكنك أن تشكر كولونيا على ذلك فقد تم اختراعها هناك عام 1709 في حين أن كولونيا ربما وضعت مدينة راين رور على الخريطة، فإن رابع أكبر مدينة في ألمانيا معروفة بأكثر من ذلك بكثير فهي تقع بالقرب من الحدود مع هولندا وبلجيكا، تشتهر كولونيا بكاتدرائيتها القوطية، وتجذب 200 ألف زائر يوميًا، مما يجعلها أكثر المواقع زيارة في ألمانيا كما أنها معروفة بجامعتها، وهي واحدة من أكبر وأقدم الجامعات في أوروبا ويجب أن تتحقق أيضًا من قاعة المدينة التي تعود للقرن الثاني عشر، والأقدم في ألمانيا والتي لا تزال تستخدم حتى اليوم.

 

1- الراين الرومانسي :

الراين الرومانسي، ألمانيا

ما يمكن أن يكون أكثر رومانسية من رحلة بحرية على نهر الراين ربما المشي لذا يُعرف القسم بين كوبلنز وروديشيم باسم نهر الراين الرومانسي بينما تنظر إلى قلاع العصور الوسطى المبنية على سفوح التلال المليئة بالغابات مع كروم العنب الخصبة وقد تعتقد أنك نجم قصة حب خرافية لكن الرومانسية لم تبني هذا المشهد السحري قد فعل الفرسان والأمراء هذا من خلال استخراج رسوم من مستخدمي النهر لدفع ثمن كل هذا الروعة والتي تعتبر واحدة من أفضل المناظر الطبيعية في ألمانيا وتشمل القلاع الرئيسية قلعة ماركسبورغ على الخانق، وقلعة موس في القرن الثالث عشر.

مقالات مميزة