ما هي الحيوانات التي تعيش في الغطاء الجليدي ؟

هناك الكثير من الحيوانات التي تعيش في الغطاء الجليدي، والغطاء الجليدي هي أبرد الأماكن على وجه الأرض، ومتوسط درجات الحرارة لا ترتفع أبدا فوق درجات التجمد، ويحدث الغطاء الجليدي في القطب الشمالي القارص والقطب القطبي فوق المناطق الداخلية من جرينلاند وقارة أنتاركتيكا، وعلى الرغم من مناخها المتجمد القاسي، إلا أن الغطاء الجليدي والمياه المحيطة به هي موطن لعدة أنواع من الحيوانات القوية القابلة للتكيف.

 

 

الدببة القطبية :

الدببة القطبية من الحيوانات التي تعيش في الغطاء الجليدي

الدببة القطبية من الحيوانات التي تعيش تتجول في الغطاء الجليدي القطبي للبحث عن الفرائس المفضلة لديها وهي الفقمات، كما أن أقدامها الأمامية الكبيرة المكففة التي تعلوها الفراء الكثيف السميك تجعلها من الحيوانات الصيادة البارعة على الأرض المتجمدة وفي البحر المتجمد، والدببة القطبية حيوانات سباحة قوية، ويمكنها تغطية مئات الأميال ركضا، وتبحث عن الجليد الرقيق حيث تتجمع الفقمات للتنفس، ويحمل الدب القطبي الذي يتراوح وزنه ما بين 900 و 1600 رطل فروة بيضاء زاهية توفر التمويه في الثلج والصقيع، ولا توجد مفترسات طبيعية للدببة القطبية مما يجعلها ملكة القطب الشمالي.

 

 

الفقمات :

الفقمات من الحيوانات التي تعيش في الغطاء الجليدي

الفقمات تعتبر الفريسة المفضلة لدى الدببة القطبية الضخمة، وتسكن الفقمات الغطاء الجليدي والمياه المحيطة به، والفقمات تقضي معظم وقتها تحت الغطاء الجليدي تصطاد سمك القد القطبي والقشريات والرخويات، ونوع واحد من الفقمات التي تعيش في الغطاء الجليدي وهي فقمات ويديل تفضل عدم الهجرة، وبدلا من ذلك تعيش بالقرب من الغطاء الجليدي على مدار السنة.

 

وهذه الفقمات التي يبلغ وزنها 1000 رطل تكون بطيئة على الأرض ولكن يمكن أن تسبح بسرعة 5 إلى 7 عقدة، وتغوص على عمق 2000 قدم تقريبا وتبقى تحت الماء لمدة تصل إلى ساعة قبل أن تطفو لتتنفس، وعندما تحتاج إلى الهواء، تستخدم فقمات ويديل الأسنان النابية الحادة لإحداث ثقوب التنفس في مناطق الجليد الرقيقة.

 

 

الطيور :

الطيور القطبية من الحيوانات التي تعيش في الغطاء الجليدي

تعيش عدة أنواع من الطيور على الغطاء الجليدي، على الأقل خلال أشهر الصيف الدافئة، وتشتمل هذه الطيور على طيور الترمجان، والبوم الثلجي، وغربان الغداف، ولعل أكثر الأنواع قابلية للتكيف بشكل ملحوظ من هذه الطيور الجليدية هي غربان الغداف التي تتجول في الغطاء الجليدي بحثا عن طعام شهي أي شيء يمكن أن يناسب فمها، ويمكن أيضا أن تستهلك غربان الغداف طيور أخرى، وقوارض ، والحبوب، والديدان، والحشرات حتى أيضا نفايات البشر، وبالقرب من الغطاء الجليدي، يتكون النظام الغذائي المحتمل من الحشرات الصغيرة وجثث تركتها الدببة القطبية.

 

 

الحيتان :

الحيتان من الحيوانات التي تعيش في الغطاء الجليدي

حيتان أوركا وحيتان بيلوجا الذي يسمى أيضا الحوت الأبيض تعيش حول الدائرة القطبية، وتسكن حيتان بيلوجا المياه الضحلة في البحار القطبية المحيطة بالغطاء الجليدي، وهذه الحيتان البيضاء هي حيوانات اجتماعية تفضل العيش في مجموعات تتكون من مئات بل الآلاف من الحيتان، ونادرا ما تخترق سطح الماء.

 

وبدلا من ذلك تقضي حيتان بيلوجا وقتها في التواصل والسباحة واللعب بالنباتات والأسماك الميتة وحتى فقاعات الهواء تحت الماء، ويتنوع النظام الغذائي الخاص بهم، حيث يشتمل على سمك الهف، والسمك المفلطح، وعقارب البحر، وسمك السلمون، وسمك القد، وسرطان البحر، والروبيان، والمحار، والديدان، والأخطبوط والحبار، ويفتقر حوت البيلوجا إلى وفرة من الأسنان الحادة فيستخدم الشفط للإستيلاء على فرائسه ثم يبتلعها بالكامل.

مقالات مميزة