7 من الحيوانات الأليفة الغريبة تعيث فساداً في البرية بالصور

هل فكرت في إطلاق حيوان أليف غريب في البرية؟ لقد اكتشف مسؤولو الدولة في جميع أنحاء الولايات المتحدة، أن بعض الحيوانات الأليفة قد تحولت إلى أنواع غازية ضخمة، وتقوم بتشريد الحياة الحيوانية والنباتات المحلية، وما يلي فقط سبعة أنواع من الأنواع الغازية من الحيوانات الأليفة التي أطلقها البشر في البرية مع حدوث أسباب كارثية، كما توضح هذه المعركة بين التمساح و ثعبان البايثون البورمي في حديقة إيفرجليدز الوطنية.

 

 

1- سمكة الجولد فيش :

سمكة الجولد فيش من الحيوانات الأليفة

الجولد فيش، تلك الحيوانات الأليفة البريئة منذ الصغر والتي يتم عزلها في وعاء الأسماك، هي الآن تتولى الممرات المائية العذبة في جميع أنحاء العالم، وأحد أفراد عائلة الكارب، يمكن أن تنمو الأنواع إلى ما بين 16 إلى 19 بوصة وتزن أكثر من 2 رطل في البرية، وبسبب ارتفاع معدل التكاثر ونقص المفترسات الطبيعية، فإن الجولد فيش يعطل النظم البيئية بسهولة من خلال إستهلاك الموارد، وتناول بيض الأنواع الأخرى المحلية، وإنتشار الأمراض.

 

وتشمل أمثلة التأثير على تفريغ المجاري المائية الصناعية في يوتا لإزالة الآلاف من الأسماك الذهبية بطرق غير قانونية، وهي بحيرة معرضة للتهديد من سكان مزدهرين في كولورادو وتحويلات عملاقة من الأنواع التي تعيش في أستراليا، وهذه الأنواع منتشرة جدا في المياه الدافئة والضحلة في غرب بحيرة إيري التي أصبحت الآن مصيدا تجاريا بأكثر من 113،800 رطل من الجولد فيش التي تم تسجيلها في عام 2015.

 

 

2- سحلية تيجو الأرجنتينية :

سحلية تيجو الأرجنتينية من الحيوانات الأليفة الغريبة

في عام 2009، كجزء من حملة لإحتجاز الأنواع الغازية في جنوب فلوريدا، حيث استولى علماء الأحياء على 13 من سحالي تيجو الأرجنتينية، وفي عام 2015 العلماء أكثر من 700 سحلية، وعادة ما توجد السحلية السوداء والبيضاء التي تنتمي إلى أمريكا الجنوبية في متاجر الحيوانات الأليفة في جميع أنحاء الولايات المتحدة، ولأنها يمكن أن تنمو أكثر من 5 أقدام، فإن أصحابها يطلقونها أحيانا في مستنقعات فلوريدا الوافرة والممرات المائية.

 

في البرية، يمكن لسحلية تيجو الأرجنتينية البقاء على قيد الحياة لمدة ما بين 15 إلى 20 سنة، وتعتمد على نظام غذائي من الفواكه والبيض والثدييات الصغيرة، وما يجدون، يأكلون، وربما يهاجمون البشر أيضا، وبالإضافة إلى ذلك، يمكنها البقاء على قيد الحياة لدرجات حرارة منخفضة تصل إلى 35 درجة ولديهم القدرة على التكاثر بسرعة كبيرة، وعش سحلية تيجو الأرجنتينية يمكن أن تحتوي على حوالي 35 بيضة، قال عالم الأحياء فرانك مازوتي لصحيفة اورلاندو سينتينيل لا يوجد جدل حول سحلية تيجو الأرجنتينية،فكل ولاية فلوريدا في خطر، وتضرب السحالي منطقة خليج تامبا بشكل خاص، وتشعر لجنة الأسماك والحياة البرية بالقلق، لكن لا يوجد جهد منظم للتخلص من المخلوق.

 

 

3- الأسماك ثعبانية الرأس :

الأسماك ثعبانية الرأس من الحيوانات الأليفة

الأسماك ثعبانية الرأس من الحيوانات الأليفة والتي موطنها الأصلي في أجزاء من آسيا وأفريقيا، وصنعت لنفسها بسرعة موطن في أمريكا الشمالية، وقد تم إكتشاف هذه الأنواع في بركة ميريلاند في عام 2002، وقد تم رصدها منذ ذلك الحين في ولايات مثل فرجينيا وكاليفورنيا ونيويورك وماين، وليس فقط يمكن أن تنمو على مدى 3 أقدام وتزن أكثر من 12 رطل، ولكن لديهم أيضا قدرة فريدة على الهجرة لمسافات قصيرة على الأرض بفضل الخياشيم المتخصصة، وقد عرف أن البعض منها بالهبوط في الأراضي الرطبة إلى المياه المجاورة، ويصعب السيطرة على تعداد الأنواع لأنها تفتقر إلى الحيوانات المفترسة الطبيعية وتستطيع الإناث وضع أكثر من 75000 بيضة كل عام.

 

 

4- أفعى البايثون البورميه من الحيوانات الأليفة :

أفعى البايثون البورميه من الحيوانات الأليفة

هناك تقديرات تصل إلى 300،000 من أفعى البايثون البورميه في جنوب ولاية فلوريدا، وقد انتقلت أفعى البايثون البورمية إلى حيوان مفترس منذ ما يصل إلى 30 عاما، مع متوسط طول من 12 إلى 13 قدم، وافعى البايثون البورميه لديها عدد قليل من الحيوانات المفترسة إلى جانب التماسيح والبشر، وفي المناطق ذات التجمعات السكانية الثابتة، إنخفضت مشاهدات حيوانات الراكون والثعالب والبوبكات وغيرها من الثدييات بين 88 و 100٪، وتم العثور على الطيور والغزلان داخل الأفاعي التي تم قتلها من خلال مسؤولو الحديقة.

 

وقالت هيئة المحافظة في جنوب غرب فلوريدا في بيان صحفي أن الأفاعي البورمية تقوم بتكسير القوانين في جنوب غرب فلوريدا وتعلم كيفية البقاء والتكاثر محليا، وفي وقت سابق من هذا العام، قام الباحثون بإزالة عدة عشرات من الأفاعي البورمية من البرية، بما في ذلك عينة طولها أكثر من 16 قدما.

 

 

5- طائر الزرزور :

طائر الزرزور من الحيوانات الأليفة

في عام 1890، عمل نيويوركي يدعى يوجين شيفلين على خطة لتقديم كل طائر في أمريكا الشمالية في أعمال الكاتب المسرحي ويليام شكسبير، وبعد استيراد 60 من طيور الزرزور من أوروبا، أطلق سراحهم لاحقا في سنترال بارك، وقد تحولت ذلك العدد الذي يتكون من 60 من طائر الزرزور الأصلي إلى أكثر من 200 مليون طائر، وتحولت طيور الزرزور من الحيوانات الأليفة إلى الآفات الغازية الرئيسية، وهي قادرة على إفساد حقول القمح بالكامل، كما أنها تعمل على طرد الطيور الأخرى من أعشاشها، مما يؤدي إلى قتل البيض والصغار في هذه العملية.

 

 

6- السلحفاة حمراء الأذنين :

السلحفاة حمراء الأذنين من الحيوانات الأليفة

السلحفاة حمراء الأذنين من الحيوانات الأليفة التي نشأت في المناخات الأكثر دفئا في جنوب شرق الولايات المتحدة، وانتشرت أشرطة التمرير ذات الأذن الحمراء في جميع أنحاء العالم بسبب شعبيتها كحيوانات أليفة. وتوجد الآن أعداد هائلة من الحيوانات في مناطق مثل إسرائيل وغوام وأستراليا وجزر الكاريبي.

 

في اليابان ، قدرت دراسة حديثة أن السلحفاة حمراء الأذنين يفوقون عدد أنواع السلاحف المحلية من 8 إلى 1، ويستهلكون ما يصل إلى 320 طنا من الأعشاب المائية كل أسبوع في منطقة واحدة من البلاد، ونظرا لأحجام أجسامهم الكبيرة (التي تصل إلى 1 قدم في البرية) ومعدلات التكاثر الأعلى، فإن السلاحف ذو أذنين الحمراء تسيطر سريعاً على الأنواع المحلية، ويتنافسون عليها للحصول على الغذاء، والسلاحف ذو الأذن الحمراء مدرجون على قائمة أكثر 100 نوع من الكائنات الغازية في العالم، وهي من الحيوانات آكلة اللحوم والنباتات، وهي تأكل أي شيء، ويمكن أن تتكيف مع أي موطن.

 

 

7- سمك الباكو :

سمك الباكو من الحيوانات الأليفة

تجدر الإشارة إلى سمك الباكو المعروف بأسنانه الشبيهة بالإنسان، وسمكة الباكو من الحيوانات الأليفة الشعبية، وهي تشق طريقها إلى البحيرات والبرك والجداول التي لا تقل عن 27 ولاية في الولايات المتحدة، ويمكن أن تنمو بقوة، مما دفع أصحابها لتحريرها في الممرات المائية المحلية، وفي البرية، يمكن أن تنمو سمكة الباكو إلى أكثر من 3 أقدام وتزن ما يصل إلى 44 رطل، أسنانهم ، وتستخدم أسنانها القوية لطحن المكسرات الشجرية التي تقع في المياه المحلية، وفي حين أن معظم أسماك الباكو لا تنجو من ظروف الشتاء في الولايات المتحدة، فهناك خوف من أن تكتظ أعداد كبيرة منها في المناطق الأكثر دفئا.

مقالات مميزة