nav icon

كيفية تطوير الذات و بناء الشخصية ؟

ربما تكون قضية الناس الأكثر شيوعا مع نطوير الذات و الشخصية وكيفية إحداث تغيير إيجابي و الاستيقاظ من احلام اليقظة ، فهم يشعرون بالكثير من الحماس والوحي من اجل تطوير الذات ، ولكن بعد ذلك تتلاشى تلك المشاعر الايجابية ولا يحدث أي شيء حقا ، وتستمر الحياة كالمعتاد ، فتجد صحتك، واوضاعك المالية أو حتي علاقتك مع نفسك تبقى كما هي.

 


حقا أنه أمر محبط للغاية، اذا كنت من الاشخاص التي تقرأ حول تطوير الذات الى حد كبير في جميع المجالات الهامة في الحياة ، ولا تقوم بتنفيذ ايا منها ، فربما ستأخذ أشهر أو سنوات لاجراء اي تغييرات ايجابية.

 


ولكن لماذا تأخذ كل هذا الوقت ، في الواقع قد يكون اجراء اي تغييرات كبيرة في حياتك غير مريح في بادئ الامر ، ومن الأسهل أن تبقى فقط حالما والإحباط يتراكم بداخلك ، ولكن ماذا يمكنك أن تفعل إذا واجهتك مشكلة في أحلام اليقظة ، قد يكون الحل الأفضل ان تبدء في جعل أحلامك تتحول إلى واقع .

 


ولأن التغيرات الكبرى والطموحات الكبيرة قد تبدو ملهمة جدا ومحفزة ، وايضا مخيفة ، ستكون الخطوة الأكثر أهمية هي البدء والاستمرار، وخصوصا عندما تكون جديدا في مجال تطوير الذات و تطوير الشخصية، وحاول جاهدا ان تقوم بإزالة أكبر قدر من الضغوط والتوقعات بقدر ما تستطيع.

كيفية بناء الذات و تطوير الشخصية ؟


وعلى الأقل ما ستفعله سيكون افضل بالنسبة لك من لا شئ ، وفي هذه المقالة سوف تتعلم كيفية بناء الذات و تطوير الشخصية بطريقتين بسيطتين ، ومن ضمنهم :

 


1-     الشجاعة لأخذ خطوة صغيرة :

كيفية بناء الذات و تطوير الشخصية ؟


لقد ذكرت هذا عدة مرات، وهذا لسبب وجيه ، لان هذه الطريقة واحدة من أكثر الطرق فاعلية للحد من الضغوط والتوقعات التي قد تضعها على نفسك والبدء في التحرك سيمنعك من المماطلة ، والآن، كل ماعليك هو اخذ خطوة واحدة صغيرة، والتركيز علي وسيلة رائعة لتصبح منتج في اي عمل ، ولكن يمكنك استخدام هذه الطريقة فقط في أي مجال في الحياة ، إذا كنت تستطيع أن تصبح :

 


-     لطيفا وتستطيع تحسين علاقاتك مع من حولك ، وتستطيع المضي خطوة واحدة صغيرة من خلال إعطاء شخص مجاملة حقيقية فان ذلك سوف يساعدك فى تطوير الذات وبناء الشخصية.

 


-     ان تكون المستمع الأفضل ، ولا تتحدث لمجرد المحادثة ، وانما يجب ان تركز كثير من جهدك على تعلم المزيد من الشخص المتكلم أمامك.

 


إذا أردت هذه الطريقة ، لا تقل يمكنك البدء غدا لانك لن تبدأ ابدا بسهولة ويمكنك ان تؤجل هذا عدة اشهر او سنوات ، فلا تقع في هذا الخطأ واذا كنت حقا تريد التغيير فيجب البدء من اليوم ويمكنك اتخاذ نفس الإجراءات الصغيرة والتركيز فقط عليها من اجل تطوير الذات و الشخصية.

 


وإذا كنت تري ان هذه الخطوة الأولى الصغيرة لا تزال تبدو أكبر ، يمكنك ان تقوم بالتفكير في خطوة أصغر ،فدائما اجعل البداية سهلة عليك دوما.

 


2-     حافظ علي ماوصلت له اليوم :

كيفية بناء الذات و تطوير الشخصية ؟


عندما تشعر بالإرهاق، والتعب وتريد فقط ان تقوم بإنهاء كل ما وصلت اليه أو العودة إلى العادات القديمة والأكثر سلبية يجب عليك الجلوس لمدة دقيقة واخذ نفس عميق ، ثم تقوم بتضييق التركيز الخاص بك إلى حد كبير ، وترى كل الأشياء التي قمت بها للوصول الى هدفك أو لخلق عادة جديدة.

 


وبدلا من ان تقوم بافساد كل شئ ، قم بفعل خطوة أصغر من المعتاد عليها والتركيز فقط ما وصلت له اليوم ، ولا تفكر في اي شيء أكثر من ذلك، ويجب ان تقول دائما لنفسك انه غدا سوف يأتي الوقت المناسب ، وبعد ذلك سوف تشعر بالراحة التي طالما تمنيتها.

 


فحفظ هذا التركيز الضيق اليومي بالتأكيد، يساعدك في القيام ببعض التخطيط لـ تطوير الذات و تطوير الشخصية ، مثل انك تفعل ذلك في الأسبوع القادم أو وقت مبكر من اليوم، ثم مع الوقت يتقلص التركيز الخاص بك مرة أخرى لجعل عملك والحياة أخف وزنا ، فالتركيز على مجرد خطوات صغيرة في اليوم تجعلك تختصر مسافات بعيدة جدا.وقريبا سيكون لديك سافر مسافة بعيدة.

مقالات مميزة