nav icon

10 من أخطر الزلازل التي فى كل العصور

الزلازل تعتبر واحدة من أسوأ أشكال الكوارث الطبيعية، حيث إنها تسبب بالتأكيد خسائر فادحة، وعلى مر العصور عانت كل بلاد العالم من الزلازل القوية التي سببت الكثير من الدمار والخراب في كل مكان، واليوم من خلال هذا المقال جمعنا لكم 10 من أخطر الزلازل التى حدثت فى بلاد مختلفة بالعالم على مر كل العصور .

 

تحدث الزلازل عادةً عن طريق تحويل الصفائح التكتونية الموجودة تحت سطح الأرض عندما تصطدم هذه الصفائح التكتونية ببعضها البعض، أو تتعرض للخدش، فإنها تتسبب في إهتزاز سطح الأرض، مما يؤدي إلى حدوث زلزال، وتُعرف نقطة أصل الزلزال بإسم مركزه وتسمى الأداة المستخدمة لقياس وتيرة الزلزال بمقياس الزلازل، والمبدأ الأساسي وراء عمل مقياس الزلازل هو تسجيل تردد الاهتزازات التي تحدث في مكان معين، ويقوم المقياس بطباعة أثر متعرج على قطعة من الورق، ومن خلال الحسابات الرياضية، يتم حساب الحجم من حيث مقياس ريختر .

 

اخطر الزلازل

 

تواجه الأرض العديد من الزلازل كل عام على مدار الوقت، معظمهم معتدلون بما فيه الكفاية ولا يمكن الشعور به، وعادة ما يكون حجمها أقل من 4 ريختر، ولكن بعض الزلازل كبيرة بما يكفي لتسبب كمية هائلة من الدمار في كل مكان، وعادة ما يكون حجمها أكبر من 8 ريختر، والزلزال الذي سجل أعلى معدل مسجل على الإطلاق هو 9.5 ريختر، مما يؤدي الى وجود إهتزازات هائلة على سطح الأرض مما يؤدي إلى سقوط المباني وتسبب في خسائر فادحة .

 

ومن المعروف أن الزلازل هي السبب الرئيسي وراء الكثير من الكوارث الطبيعية الأخرى، كما أنه من المعروف أن الزلازل التي تحدث تحت سطح البحر هي السبب الأكثر شيوعًا الأمر الذي يؤدي إلى تسونامي، وهو أسوأ الزلازل التي شهدها العالم على الإطلاق .

 

 

10- زلزال أسام التبت : (القوة 8.6 ريختر ، بتاريخ أغسطس 1950)

على الرغم من معرفتنا بالإسم، آسام إيرثكويك، إلا أنه من المعروف أن مركز الزلزال في التبت، وقد كانت حصيلة قتلى هذا الزلزال ما يقرب من 800 شخص على السجلات، أثر هذا الزلزال ليس فقط في منطقة أسام أو التبت، ولكن أيضا كان له تأثير كبير على مشارف الصين، وتشير السجلات إلى وفاة 800 شخص، ولكن في الواقع، أكثر من عدد السكان بكثير من هذا العدد توفي في ذلك اليوم، وعدد كبير عانى من إصابات خطيرة، مما يجعله واحد من أسوأ 10 زلازل على مر العصور .

 

 

9- زلزال شمالي سومطرة ، إندونيسيا : (القوة - 8.6 ريختر بتاريخ مارس 2005)

أحد أكثر الأشياء المدمرة حول هذا الزلزال هو أنه حدث بالقرب من المسطحات المائية، حيث إنه كان يجبر الماء على تشكيل المد والجزر والأمواج، وبالتالي يؤدي إلى دمار آخر يسمى تسونامي، وقد حدث شيء مشابه في جزر سومطرة، حيث ضرب زلزال منطقة الجزيرة، مما أدى إلى حدوث موجة تسونامي وعبر إلى مناطق في سري لانكا، ويقدر متوسط عدد قتلى هذا الزلزال بحوالي 1500 شخص مع إصابة أكثر من 400 شخص، بالإضافة الى الإصابات والوفيات الناجمة عن تسونامي .

 

 

8- زلزال جزر الجر، ألاسكا : (القوة - 8.7 ريختر، أبريل 1965)

حدث هذا الزلزال فقط داخل المياه وكل الخسائر التي حدثت في هذا الزلزال كانت بسبب موجات تسونامي التي سببتها، وقد حدث هذا الزلزال في واحدة من أجمل المناطق على الأرض، وأدى إلى حدوث تسونامي ضخم تسبب في خسارة الآلاف من الدولارات، لكن الخبر السار في هذا الزلزال هو أنه لم يتم الإبلاغ عن خسائر بشرية أو إصابات بشرية في هذه الجزر بسبب قلة عدد السكان في هذه المنطقة .

 

 

7- زلزال قبالة ساحل الاكوادور : (القوة - 8.8 ريختر بتاريخ يناير 1906 )

اخطر الزلازل

 

لقد مر وقت طويل منذ وقوع هذه الكارثة وكان هذا الزلزال أيضا داخل الجسم المائي وأدى إلى موجات تسونامي عنيفة ، فقد ضربت هذه الموجات مناطق كولومبيا والولايات المتحدة وحتى مناطق اليابان، حيث بلغ إجمالي عدد القتلى حوالي 1500، بعد هذه الموجات من تسونامي، بدأت العديد من هذه المناطق الساحلية في إتخاذ خطوات وقائية لمنع الخسائر الناجمة عن تسونامي .

 

 

6- زلزال بيو بيو ، تشيلي : (القوة - 8.8 ريختر بتاريخ فبراير 2010 )

واحدة من أسوأ الأيام في تاريخ المنطقة هو زلزال شيلي، فقد أدى هذا الزلزال إلى إزهاق أرواح أكثر من 500 شخص، وكان يرافقه تسونامى، بالإضافة الى أنه أدى الى تشريد مئات الآلاف من الناس من المنطقة، وهناك نحو 50 أصبحوا في عداد المفقودين، وقد بلغ عدد المصابين حوالي 12000 شخص، مما يجعله واحد من أسوأ الزلازل في التاريخ البشري، كما تم تسجيل خسارة كبيرة لرأس المال بعد هذه الإهتزازات والأمواج .

 

 

5- زلزال كامتشاتكا ، روسيا : ( حجمه 9 . بتاريخ نوفمبر 1952 )

اخطر الزلازل

 

تخيل موجة من ارتفاع 9 أمتار تقترب منك بسرعة عالية! ماذا كنت ستفعل ؟ بالتأكيد ستشعر بالعجز! لقد حدث وضع مماثل في منطقة كامشاتكا في روسيا في عام 1952، حيث جعل مثل هذا التسونامي الضخم الناجم عن الزلزال الذي بلغت قوته 9 درجات، الناس يشعرون بالعجز، فتركوا ممتلكاتهم وحاولوا بعض المساحة الآمنة للعيش فيها، ولحسن الحظ، لم تُفقد أي حياة بشرية في ذلك اليوم بسبب هذه الكارثة الطبيعية، على الرغم من أنه تم تسجيل خسارة كبيرة في النواحي المادية .

 

 

4- زلزال سنداي ، اليابان : (قوته 9 ريختر بتاريخ مارس 2011)

من يستطيع أن ينسى الزلازل التي تسببت في تسونامي، وتسبب في تسرب الإشعاع الذري في اليابان، مما جعل البيئة في تلك المنطقة عرضة للإشعاعات الضارة لليورانيوم والثوريوم ؟ حدث هذا منذ بضع سنوات فقط، ويقال إن هذا الزلزال هو واحد من أسوأ الزلازل في التاريخ، فاليابان لا تملك الكثير من الأراضي ولكنها غنية بالمعرفة والتكنولوجيا، ولقد تحدى هذا الزلزال العديد من العقول الخلاقة في اليابان، وعلى الرغم من المعاناة من هذه الخسارة الهائلة، فقد إجتمعت الحكومة والشعب لتقليل آثار كارثة تسونامي التي سببها الزلزال، وفي وقت قليل إكتسبت اليابان لقب قوة عظمى مرة أخرى !

 

 

3- زلزال سومطرة ، إندونيسيا : (قوته 9.1 ريختر، بتاريخ ديسمبر 2004)

اخطر الزلازل

 

لأن اسمها موجود مرتين في القائمة، فمن الواضح أن سومطرة تأتي في المنطقة الأكثر عرضة للزلازل، فقبل ثلاثة أشهر فقط من الزلزال الذي بلغت قوته 8.6 درجة، تسبب هذا الزلزال في المزيد من الخسائر في الأرواح والممتلكات أكثر من الخسائر التي نجمت في وقت لاحق، وأدى هذا الزلزال إلى مقتل ما يقرب من 300 ألف شخص في جميع أنحاء دول جنوب أفريقيا وجنوب آسيا حيث ضربت كارثة تسونامي، ومن المعروف أنه بعد بضعة أيام من وقوع الزلزال، وقع إنفجار بركاني في أندامان ويلقى باللائمة على هذا الزلزال .

 

 

2- زلزال ألاسكا العظيم : (القوة - 9.2 بتاريخ مارس 1964)

اخطر الزلازل

 

الأسم يقول كل شيء فقد كان واحداَ من أعظم الزلازل في التاريخ نظرا لحجمه الكبير، وقد إشتملت آثار هذا الزلزال على 150 شخصًا فقدوا أرواحهم وفقدان مئات الملايين من الدولارات، وقد أحس بعض السكان بالزلزال في بعض أجزاء من أمريكا الشمالية، لكن تسونامي المرافق له سافر إلى أماكن بعيدة سببت مثل هذا الكم الهائل من الخسائر .

 

 

1 - زلزال فالديفيا ، شيلي : (القوة- 9.5 ريختر بتاريخ مايو ، 1960)

يمكن إعادة تسمية أرض شيلي باسم "أرض الزلازل" حيث حدث أكبر عدد من الزلازل في هذه المنطقة، وهذه هي المرة الثانية التي يأتي فيها إسم هذا البلد في هذه القائمة، وقد يُعرف هذا الزلزال بقتل 1700 شخص وتسبب في تسونامي أدت الى تشريد أكثر من مليوني شخص، بالإضافة الى أكثر من 3000 شخص واجهوا إصابات خطيرة وقد تم حساب صافي الخسارة بما يعادل 600 مليون دولار، وهو بالتأكيد مبلغ كبير في ذلك الوقت، وتحاول البلاد إتخاذ العديد من الخطوات لمنع أي نوع من الخسائر الناجمة عن الزلازل، وإلى حد ما، هذه الجهود تؤتي ثمارها .

 

 

في النهاية، أود أن أقول إنه لا يمكن منع الزلازل، كل ما يمكننا فعله هو منع الخسائر وإتخاذ الخطوات لمساعدة الأشخاص الذين إعتادوا على الخطوات التي يجب عليهم إتخاذها عندما يشعرون بالإرتعاش تحت الأرض، هذه الجهود المصنفة تحت إدارة الكوارث بالتأكيد تساعد على تقليل المخاطر والآثار السلبية التي تخلفها الزلازل .

مقالات مميزة