حقائق مثيرة عن فأر الخلد العاري بالصور

كل نوع من الحيوانات له سماته الفريدة، ومع ذلك، فإن بعض خصائص فأر الخلد العاري محاطة بغرابة على نحو غريب تماما، فيعتقد بعض الناس أن فسيولوجيا فأر الخلد العاري الفريدة يمكن دراستها لإيجاد طريقة للوقاية من السرطان، وما إذا كان هذا صحيحا أم لا يبقى أن ننتظر حتى نرى، ولكن هناك شيء واحد مؤكد، فأر الخلد العاري مخلوق غير عادي.

 

وصف فأر الخلد العاري :

فأر الخلد العاري

من السهل التعرف على فأر الخلد العاري من خلال أسنانه البارزة وجلده المجعد، وقد تم تكييف جسم فأر الخلد العاري للحياة تحت الأرض، ويتم استخدام أسنانه البارزة في الحفر وإغلاق شفتيه خلف أسنانها لمنع الحيوان من أكل القاذورات أثناء الحفر، وفي حين أن فأر الخلد العاري ليس أعمى إلا أن عينيه صغيرتان مع حدة البصر الضعيفة، وأرجل فأر الخلد العاري قصيرة ورقيقة، ولكن يمكن للفأر أن يتحرك للأمام وللخلف بنفس السهولة، وفأر الخلد العاري ليس أصلع تماما، ولكن لديه القليل من الشعر ويفتقر إلى الطبقة الدهنية العازلة تحت الجلد، ويبلغ متوسط فأر الخلد العاري من 8 إلى 10 سم (3 إلى 4 بوصات)، ويزن حوالي 30 إلى 35 جم (1.1 إلى 1.2 أوقية)، والإناث أكبر وأثقل من الذكور.

 

فأر الخلد العاري والنظام الغذائي :

فأر الخلد العاري

القوارض هي من الحيوانات العاشبة التي تتغذى بشكل أساسي على الدرنات الكبيرة، ويمكن لدرنة واحدة كبيرة أن تحافظ على مستعمرة من فأر الخلد العاري لأشهر أو سنوات، ويأكل فأر الخلد العاري الجزء الداخلي من الدرنة، ولكنه يترك ما يكفي لتجديد النبات، وفي بعض الأحيان يأكل فأر الخلد العاري برازه على الرغم من أن هذا قد يكون سلوكا اجتماعيا وليس مصدرا للتغذية، و فأر الخلد العاري يتم إفتراسه من خلال الثعابين والطيور الجارحة.

 

فأر الخلد العاري من الثدييات الوحيدة ذات الدم البارد :
الإنسان والقطط والكلاب وحتى خلد الماء منقار البط من الحيوانات ذات الم الحار قادرة في الحفاظ على درجة حرارة الجسم على الرغم من الظروف الخارجية، وفأر الخلد العاري هو الإستثناء الوحيد للقاعدة، حيث أن فأر الخلد العاري من ذوات الدم البارد، وعندما يكون فأر الخلد العاري حار للغاية، فإنه ينتقل إلى جزء أعمق وأكثر برودة من جحره، وعندما يكون الجو باردا جدا، ينتقل الفأر إما إلى موقع محمي بأشعة الشمس أو يتجمع مع زملائه.

 

تكيف فأر الخلد العاري مع نقص الأكسجين :

فأر الخلد العاري

تبدأ خلايا الدماغ البشرية بالموت في غضون 60 ثانية بدون أكسجين، وعادة ما يحدث تلف الدماغ الدائم بعد ثلاث دقائق، وفي المقابل، يمكن لفأر الخلد العاري البقاء على قيد الحياة لمدة 18 دقيقة في بيئة خالية من الأكسجين دون التعرض لأي ضرر، وعند حرمانه من الأكسجين، يتباطأ استقلاب الفأر ويستخدم تحلل اللاكتوز اللاهوائي من الفركتوز لإنتاج حمض اللاكتيك لتزويد خلاياه بالطاقة، ويمكن لفأر الخلد العاري أن يعيش في جو من 80٪ من ثاني أكسيد الكربون و 20٪ من الأكسجين، وسيموت البشر من التسمم بثاني أكسيد الكربون في ظل هذه الظروف.

 

موطن وموئل فأر الخلد العاري :
فأر الخلد العاري هو من الحيوانات الأصلية في المراعي الجافة في شرق أفريقيا، حيث يعيش في مستعمرات تتكون من 20 إلى 300 فرد من فأر الخلد العاري.

 

تكاثر وسلوك فأر الخلد العاري :

فأر الخلد العاري

ما هو الشيء المشترك بين النحل والنمل والجرذان؟ كلهم حيوانات عادية، وهذا يعني أنهم يعيشون في مستعمرات لديها أجيال متداخلة، وتقسيم العمل، ورعاية تعاونية، وكما هو الحال في مستعمرات الحشرات، فإن فأر الخلد العاري لديه نظام طبقي، حيث تحتوي المستعمرة على أنثى واحدة (ملكة) وواحد إلى ثلاثة ذكور في حين أن بقية الفئران عمال معقمون، وتبدأ الملكة والذكور في التزاوج في عمر سنة واحدة، وهرمونات ومبايض الإناث العاملات مكبوحة، ولذلك إذا ماتت الملكة يمكن لأحدهما أن يتولى أمرها.

 

للملكة والذكور علاقة لعدة سنوات، ويصل حمل فأر الخلد العاري 70 يوما، وتلد إناث الفأر ما بين تتراوح من 3 إلى 29 جروا، وتتكاثر الفأران الخلدية العارية في البرية مرة واحدة في السنة، مما يوفر بقاء النسل، وفي الأسر، يلد فأر الخلد العاري كل 80 يوما، والملكة ترضع الجراء لمدة شهر، وبعد ذلك يقوم العمال الأصغر بإطعام الجراء حتى يتمكنوا من تناول الطعام الصلب، ويساعد العمال الأكبر حجما في الحفاظ على العش، ولكن أيضا حماية المستعمرة من الهجمات.

 

عملية شيخوخة غير عادية لفأر الخلد العاري :

فأر الخلد العاري

في حين أن فأر الخلد العاري قد يعيش حتى 3 سنوات، إلا أنه يمكن أن يعيش حتى 32 عاما، ولا تعاني الملكة من انقطاع الطمث، ولكنها تظل خصبة طوال حياتها، وفي حين أن طول عمر فأر الخلد العاري هو أمر استثنائي بالنسبة للقوارض، فمن غير المحتمل أن تحمل الأنواع ينبوع الشباب في رمزها الجيني، ولدى كل من فأر الخلد العاري والبشر مسارات إصلاح الحمض النووي غير موجودة في الفئران، وسبب آخر وراء بقاء فأر الخلد لعمر أطول هو انخفاض معدل الأيض، وفأر الخلد العاري ليس خالد بل يموت من الإفتراس والمرض، ومع ذلك، لا تلزم الشيخوخة فئران الخلد قانون جومبرتز الذي يصف الشيخوخة في الثدييات، وقد يساعد البحث في طول عمر الفئران العارية على كشف العلماء عن لغز عملية الشيخوخة.

 

السرطان ومقاومة الآلام لفأر الخلد العاري :
في حين أن فأر الخلد العاري يمكن أن يصاب بالأمراض ويموت، إلا أنه شديدة المقاومة للأورام، وقد اقترح العلماء آليات متعددة لمقاومة فأر الخلد العاري الملحوظة للسرطان، ويعبر فأر الخلد العاري عن الجين p16 الذي يمنع الخلايا من الإنقسام بمجرد ملامسته للخلايا الأخرى، ويحتوي فأر الخلد العاري على الهيالورونان عالي الكتلة الجزيئي للغاية (HMW-HA) الذي قد يحميه، وخلاياه لديها ريبوسومات قادرة صنع البروتينات الخالية من الأخطاء تقريبا، وكانت الأورام الخبيثة الوحيدة التي تم اكتشافها في فأر الخلد العاري في الأفراد المولودين في الأسر، الذين عاشوا في بيئة أكثر أكسجينا من الفئران في البرية.

 

فأر الخلد العاري لا يشعر بالحكة ولا يشعر بالألم، ويفتقر جلده إلى ناقل عصبي يسمى المادة P اللآزمة لإرسال إشارات الألم إلى الدماغ، ويعتقد العلماء أن هذا قد يكون تكيفا للعيش في أنواع سيئة التهوية، حيث تؤدي المستويات العالية من ثاني أكسيد الكربون إلى تراكم الأحماض في الأنسجة، وعلاوة على ذلك، لا يشعر الفأر بالإنزعاج المرتبط بدرجات الحرارة، وقد يكون نقص الحساسية استجابة للموئل القاسي لفأر الخلد العاري.

 

هل فأر الخلد العاري مهدد بالإنقراض ؟
يصنف الإتحاد الدولي لحفظ الطبيعة حالة الحفاظ على فأر الخلد العاري على أنه أقل إهتمام، وفئران الخلد العارية عديدة في نطاقها ولا تعتبر مهددة بالإنقراض.

مقالات مميزة