10 من الأماكن المذهلة في سلوفينيا بالصور

عندما تخطط لرحلة إلى أوروبا، قد تفكر في وجهات مثل روما، برشلونة وباريس، ولكن هناك العديد من الأماكن الرائعة الأخرى التي يمكن استكشافها، فعلي سبيل المثال لماذا لا تزور سلوفينيا؟، في الواقع أن رحلتك إلى هذا المكان الرائع لن تنسى أبدا، فهذه الدولة الصغيرة تتميز بأماكن جميلة وغامضة بشكل لا يصدق، بالإضافة إلى مناظر طبيعية خلابة تجعلك تقع في حب سلوفينيا بمجرد زيارتك لها، وتحقق معنا هنا من بعض أفضل الأسباب التي تجعل سلوفينيا هي وجهتك المقبلة.

 

 

1- ليوبليانا :

ليوبليانا ،سلوفينيا

تشتهر ليوبليانا بأنها واحدة من أكثر المدن جاذبية في أوروبا، وهي عاصمة سلوفينيا النابضة بالحياة. وتقع على طول نهر Ljubljana، وتضم العديد من المطاعم والبارات والفعاليات الثقافية لإبقاء زوارها مشغولين وهم يستمتعون بهذه المدينة الساحرة، وفي عام 2015، احتفلت ليوبليانا بمرور 2000 سنة منذ تأسيسها كمدينة رومانية.

 

 

2- القلاع :

القلاع في سلوفينيا

سلوفينيا معروفة بقلاعها الجميلة، وتم تجديد العديد منها وتحويلها إلى متاحف وحتى إلى فنادق حتى تتمكن من النوم في قلعة والإقامة في فندق قلعة هي تجربة لن تنساها مدى الحياة، وكل قلعة فريدة من نوعها بطريقة ما، وستضيف قلعة بليد إطلالة رائعة على بحيرة بليد نظرًا لوقوع قلعة بريد جاما في وسط جرف يبلغ ارتفاعه 400 قدم، كما إنها تسمح للسائحين بالوصول إلى الكهوف القريبة جدا من الأرض.

 

 

3- جوليان آلبس :

جوليان آلبس، سلوفينيا

هل ترغب في الإستمتاع بالمناظر الطبيعية الخلابة لسلوفينيا، إذا يمكنك أن تقوم برحلة إلى حديقة تريغلاف الوطنية الرائعة وأن تقوم باكتشاف جبال الألب جوليان، ويمكنك الوصول إلى المنحدرات والإستمتاع ببعض من أفضل رياضة التزلج في سلوفينيا، أو المشي لمسافات طويلة لمشاهدة شلال بطول 60 مترًا.

 

 

4- منتجع بنفسي الصحي :

منتجع بنفسي الصحي، سلوفينيا

تستضيف سلوفينيا مجموعة كبيرة ومتنوعة من المراكز الصحية وواحد من أكثرها شعبية هو منتجع بنفسي الصحي الذي يقع بالقرب من الحدود النمساوية، وهو موطن لكثير من المسابح الحرارية ويوفر العديد من الأنشطة الترفيهية بما في ذلك المشي لمسافات طويلة وركوب الدراجات ويضم حوالي 150 موقعًا للمعسكرات لأولئك الذين يريدون أن يكونوا مغامرين حقًا.

 

 

5- بيران :

بيران، سلوفينيا

أنا أحب جمال بيران، فإنها تقدم شيئًا جديدًا وشيئًا قديمًا، وتوفر المدينة التي تعود إلى القرون الوسطى شوارع متعرجة صغيرة وفن معماري أنيق مستوحى من مدينة البندقية، وأثناء زيارة بيران، تأكد من التوقف بجوار ميدان تارتيني والتمتع بالمطاعم والمحلات التجارية الصغيرة وللحصول على منظر خلاب لهذه المدينة ذات السقف المرجاني، ويقع فندق بيران بين إيطاليا وكرواتيا، وهو معروف أيضًا بمأكولاته المندمجة، والنكهات الإيطالية والكرواتية تأتي في العديد من الأطباق السلوفينية وعند زيارة بيران يجب أن تجرب ثراء تنوع المطبخ، وعشاق الطعام من جميع أنحاء العالم يحبون هذه الوجهة.

 

 

6- بحيرة بليد :

بحيرة بليد، سلوفينيا

واحدة من أكبر الوجهات السياحية في سلوفينيا، بحيرة بليد، التي تقدم مسار طوله ستة كيلومترات حول البحيرة، ويمكنك أيضًا الإستمتاع بالينابيع الحرارية في الجزء الشمالي الشرقي وتوفر هذه البحيرة الصغيرة في جبال الألب الكثير من الأنشطة خلال اليوم وتفتخر بحياة ليلية نشطة مع الكثير من المطاعم والمقاهي ومن المحتمل أن تكون كنيسة صعود ماري التي تعود إلى القرن السابع عشر أكثر المباني روعة التي تضم أساطيرها الرومانسية.

 

 

7- ماريبور :

ماريبور، سلوفينيا

تم تسمية ماريبور باعتبارها عاصمة الثقافة الأوروبية لعام 2012، وتفتخر ببيت فين القديم، وهو عامل الجذب الرئيسي في المدينة، ويمكنك زيارة بعض الساحات في وسط المدينة، والتمتع بمناظر خلابة من تلال المدينة أو الذهاب إلى مهرجان الدولي الصيفي الذي يحتفل بالرقص والموسيقى والطعام.

 

 

8- الزواج كالقصص الخيالية :
إذا كنت تخطط لحفل زفاف ولكنك لا تعرف إلى أين تذهب، ينبغي أن تكون سلوفينيا هي اختيارك، فجزيرة بليد هي جزيرة تعطيك الجمال بشكل طبيعي وهي مثالية لحفل زفافك الذي تحلم به، وهي مكان شهير للعديد من الأزواج الذين تزوجوا حديثاً.

 

 

9- ركوب الدراجات من خلال الكروم :

سلوفينيا

تتقاطع مزارع الكروم المثيرة للإعجاب التي لا نهاية لها مع الكثير من طرق المرور المنخفضة التي توفر واحدة من أكثر رحلات ركوب الدراجات جاذبية في سلوفينيا، ويمكنك التنقل بين مزارع الكروم في منطقة ماريبور، حيث يمكنك استكشاف أقدم شجرة عنب في العالم، أو اختيار جولة أخرى من الدراجات والسبا لقضاء عطلة رائعة على الإطلاق.

 

 

10- سكوفيا لوكا :

سكوفيا لوكا، سلوفينيا

يبلغ عدد سكان سكوفيا لوكا حوالي 12000 نسمة، وهي مدينة القرون الوسطى التي يسعى كل عشاق التاريخ إلى زيارتها مرة واحدة على الأقل، كما إنها مسقط رأس أقدم مسرحية في السلوفينية والتي كتبها عام 1715 كابوتشين روموالد ويعد دير سكوفجا لوكا أحد أكثر مناطق الجذب السياحي شهرة في المدينة وتم بناؤه من عام 1707 حتى عام 1713، ويضم حوالي 30،000 كتاب.

مقالات مميزة