10 من أقبح الديناصورات في الدهر الوسيط بالصور

بشكل عام، لم تكن الديناصورات هي أكثر المخلوقات جاذبية على الإطلاق التي كانت تمشي على الأرض، ولذا فليس من السهل القول أن بعض الثيروبودات، والصوربوديات، والأورنيثوبودات كانوا من أقبح الديناصورات من الآخرين، ولم تكن هذه الديناصورات تعاني فقط من الأسنان البارزة، والفخذين المترهلين، ونمو الرأس القبيح، ولكن أكثر من ذلك، وعلى القائمة التالية، سوف تكتشف 10 من أقبح الديناصورات في الدهر الوسيط.

 

1- بالور :

بالور من أقبح الديناصورات

الديناصور بالور من أقبح الديناصورات التي كانت موجودة في العصر الوسيط، مع ساقيه النحيلة المشدودة وجذعه الصغيرة، وكان أحد الطيور الجارحة من عائلة الديناصورات التي كانت تشتهر بالرشاقة والخفة، ولكن لم يكن هذا بالتأكيد هو الحال بالنسبة إلى بالور مع الفخذين ذوي العضلات الرفيعة التي جعلت منه النسخة الطباشيرية القبيحة، ولماذا كان بالور مثل البطة القبيحة؟ بسبب موطن جزيرة الديناصورات هذه فالحيوانات المعزولة عن التيار الرئيسي للتطور تميل إلى تطوير بعض السلالات الغريبة جدا.

 

2- برونتوميروس :

برونتوميروس من أقبح الديناصورات

ينتمي برونتوميروس لعائلة من الديناصورات العملاقة رباعية الأرجل، والتي تأكل النباتات والمعروفة باسم الصوربودات، وبرونتوميروس من الديناصورات السمينة القصيرة ومسالم، وذو أرجل ممتلئة، ويصل وزنه إلى حوالي خمسة أطنان، ولكن لماذا برونتوميروس لديه مثل هذه اللياقة البدنية غير عادية؟ يتكهن علماء الحفريات أن هذا الصربود عاش في تضاريس جبلية إستثنائية، وتطورت أرجله ذات العضلات القوية من أجل تسلق المنحدرات الحادة، وكان الديناصور برونتوميروس من أقبح الديناصورات التي وجدت في العصر الوسيط.

 

3- هيبودراكو :

هيبودراكو من أقبح الديناصورات

يوجد أيضا في قائمتنا أقبح الديناصورات ديناصورهيبودراكو، ويستحضر اسمه من الكامير الكائن الخرافي الغريب الشهير في القرون الوسطى، أو التنين الحصان، ولكنك ستصاب بخيبة أمل عندما تعلم أن هذا الديناصور لا يبدو وكأنه حصان، وبالتأكيد ليس لديه شيء مثل التنين، وكان لدى ديناصور هيبودراكو رأسا صغيرا غير جذابا، وجذعا منتفخا، وذيلا متطورا، حيث كان يمتاز بشكل الأجسام الكلاسيكية لأغوانودون المعاصرة الأكثر شهرة.

 

4- إيزيسوروس :

إيزيسوروس من أقبح الديناصورات

إيزيسوروس المعروف أيضا بإسم سحلية المعهد الإحصائي الهندي هو أحد التيتانوصورات القليلة التي تم إكتشافها في شبه القارة الهندية، ومن بين أقبح الديناصورات في قائمتنا، وهو بالفعل بطة غريبة، وإيزيسوروس من الديناصورا آكلة النباتات ولديه رقبة طويلة بشكل استثنائي، والأرجل الأمامية ضخمة مع عضلات قوية، والأرجل الخلفية نحيلة، ويبدو إيزيسوروس وكأنه ضبع عملاق، عديم الشعر، صغير الدماغ.

 

5- جياواتي :

جياواتي من أقبح الديناصورات

هناك ديناصور أخر من أمريكا الشمالية في العصر الطباشيري الأوسط، وأحد أقبح الديناصورات هناك وهو ديناصور جياواتي ليس فقط من خلال عضويته في عائلة الديناصورات القبيحة غير المألوفة، ولكن أيضا من خلال المريء المتجعد واثنين من التلال الخرزية غير الجذابة بشكل واضح حول عينيه الصغيرة، ويشير اسم هذا الديناصور إلى الفم الطاحن الذي يمتلك العديد من الأسنان التي استخدمها لمضغ الخضروات القاسية، والشيء الوحيد الأسوأ من مشاهدة هذا الأورنيثوبود هو مشاهدته عن قرب وهو يتناول الطعام.

 

6- ماسياكاسور :

ماسياكاسور من أقبح الديناصورات

للأسف، كان تقويم الأسنان غير موجود على الأرض خلال أواخر العصر الطباشيري، فلم يكن هناك أي ديناصور بحاجة إلى مجموعة جيدة من الدعامات أكثر من ديناصور ماسياكاسور الذي يعتبر من أقبح الديناصورات، والذي كانت أسنانه الأمامية قائمة بشكل بارز لنهاية أنفه (وربما كان تستخدم لصيد الأسماك من أنهار مدغشقر).

 

7- نيجريصور :

نيجريصور من أقبح الديناصورات

ديناصور نيجريصور أيضا من أقبح الديناصورات التي كانت موجودة في الدهر الوسيط، وكان أحد ديناصورات الصربودات، وديناصور نيجريصور لديه عنق أقصر من المعتاد، ولكن ما يميزه حقا هو خطمه الشبيه بالمكنسة الكهربائية المليء بمئات الأسنان مرتبة في عشرات الأعمدة المنفصلة، وهو يشبه إلى حد بعيد جهاز أبناء عمومته من الأورنيثوبود.

 

8- بيجوماستاكس :

بيجوماستاكس من أقبح الديناصورات

تم الإعلان للعالم في عام 2012 أن ديناصور بيجوماستاكس قد يكون أبشع الأورنيثوبودات التي عاشت في الدهر الوسيط، بل من أقبح الديناصورات على الإطلاق، لم يكن فقط بيجوماستاكس لديه فك السميك مسلح بأنياب بارزة، ولكن تم تغطية كامل الجسم بشعر خشن، ومن الجيد أن هذا الديناصور البشع يبلغ طوله فقط حوالي قدمين من الرأس إلى الذيل.

 

9- سوزوصور :

سوزوصور من أقبح الديناصورات

ديناصور سوزوصور كان من الديناصورات السلمية المحبوب، ولديه منقار طويل، وبطن يشبه الوعاء، والأطراف الأمامية ضخمة مما يجعله يبدو غير ضار مثل الطيور الكبيرة، وكان ديناصور سوزوصور هو الاستثناء الذي أثبت القاعدة، فقد بدا أن هذا الديناصور يشبه النسر أكثر من الكناري الضخمة، مع رقبة صلعاء، والرأس والعضلات الكثيفة بدلا من الريش الرقيق، وهو من أحد الديناصوراتفي قائمتنا أقبح الديناصورات.

 

10- تيانيولونغ :

تيانيولونغ من أقبح الديناصورات

ديناصور تيانيولونغ رابع ديناصور من أكل النباتات في هذه القائمة، وكان تيانيولونغ بالتأكيد من أصغر الديناصورات ويمكن القول أنه من أقبح لديناصورات، ويبدو أن تيانيولونج مغطى بريش حاد خشن، مما يجعله فقط أحد الثيروبودات الغير معروفة.

مقالات مميزة