nav icon

10 من أفضل الأماكن للزيارة في النمسا

كانت النمسا جزءًا من إمبراطورية أوروبية شاسعة، ولا تزال اليوم تعكس ثراء أمجادها الماضية، لطالما تألقت فيينا كمنارة للموسيقى الكلاسيكية والهندسة المعمارية والفن والمعجنات وكانت سالزبورغ مسقط رأس موزارت وهي موطن لكثير من المباني الجميلة، وعلى الرغم من أنها جزء كبير مما يجعل النمسا رائعة حقًا إلا أن هذا البلد غير الساحلي هو أكثر بكثير من التاريخ والهندسة المعمارية الجميلة.

 

وبفضل وجودها في الغالب في جبال الألب، هي مكان مشهور للغاية مع المتزلجين والمتنزهين مع الكثير من المناظر الخلابة للإستمتاع بها والبلدات الساحرة التي تقع في سفوح التلال الخضراء الكاسحة التي تعلوها قمم صخرية تقع في الإنتظار ويلوح في الأفق هواء الجبال الصافية ومنتجعات جبال الألب وتُعد النمسا عرضًا لمدى جمال المناظر الطبيعية الجبلية والوديان والبحيرات، وفيما يلي نظرة على أفضل الأماكن للزيارة في النمسا.

 

10- باد جاستاين :

باد جاستاين، النمسا

تقع مدينة السبا في وادي غاشتاين وتشتهر بمباني تحيط بها الجبال والهواء الخالي من الضباب وعلى ارتفاع 1000 متر (3000 قدم) فوق مستوى سطح البحر، يتدفق الزوار إلى باد جاستاين لإستنشاق الهواء الجبلي النقي، والإنغماس في الينابيع الساخنة والمشاركة في علاجات السبا وتحظى باد جاستاين بشعبية كبيرة بين الرجال في الهواء الطلق، الذين يحبون التزلج في فصل الشتاء والمشي لمسافات طويلة أو مسارات الدراجات الجبلية في الصيف.

 

9- بحيرة وورثرسي :

بحيرة وورثرسي، النمسا

أكبر بحيرة في كارينثيا، ورثيرسي هي واحدة من أشهر الوجهات الصيفية في النمسا وهي لا تجذب فقط أولئك الذين يرغبون في ركوب الزورق عبر البحيرة، ولكن أيضًا تجذب الذين يرغبون في فحص العديد من الكهوف بما في ذلك كهف كريفين الذي يعتبر أكثر الكهوف الملونة في النمسا وأولئك الذين يستمتعون بزيارة الكاتدرائيات لن يرغبوا في تفويت كاتدرائية جورك، التي يعود تاريخها إلى القرن الثاني عشر، في حين قد يستمتع عشاق السيارات القديمة بزيارة إلى جموند مسقط رأس بورش، وأيضًا متحف فيلاش اوتوموتيف الكبير مع مجموعته السيارات والدراجات النارية وأكثر من ذلك.

 

8- جراتس :

جراتس، النمسا

جراتس المعروفة باسم مدينة الطلاب تسجل جامعاتها الست أكثر من 44000 طالب كما أن لديها واحدة من أفضل المدن القديمة المحفوظة في وسط أوروبا، والتي تعكس ثقافة دول البلقان وإيطاليا وتمتلئ المدينة بالعديد من المتاحف، بدءًا من الفن إلى مخزن الأسلحة وترقى إلى سمعتها كمدينة من المأكولات الشهية، وتقدم جراتس مجموعة واسعة من المأكولات العالمية وقد يرغب الطهاة في إحضار زجاجة من زيت بذور اليقطين وهو منتج محلي بعد جولة في سوق المزارعين الصيفيين.

 

7- سانت أنطون :

سانت أنطون، النمسا

تعتبر سانت أنطون على نطاق واسع الوجهة الرائدة لمنتجع التزلج في النمسا وتقع هذه القرية في تيرول، وتوفر تضاريس خطيرة وأسطورية للتزلج وتقدم مستوى مختلطًا من القدرات وغالبًا ما يجذب الشباب المغامرين، وترحب المناظر الطبيعية الشاسعة بجمهورها الشتوي المخلص، بالإضافة إلى متسلقي الجبال في الصيف، الذين يأتون لرحلة المناظر الطبيعية كل عام.

 

6- وادي واشاو :

وادي واشاو، النمسا

مع نهر الدانوب الذي يمر عبره، يعد وادي واشاو وجهة سياحية شهيرة في جنوب النمسا وتشتهر مدينة دنشتاين بأنها المكان الذي احتجز فيه الدوق ليوبولد الخامس الملك البريطاني ريتشارد قلب الأسد، سجينًا لعدة سنوات في أواخر القرن الثاني عشر بينما تشتهر بلدة ميلك بديرها الجميل وتشتهر واشاو أيضًا بـ نبيذها، بالإضافة إلى الفواكه مثل المشمش ويحتوي الوادي على أكثر من 500 معلم تاريخي، لذلك سيتعين على السياح اتخاذ بعض الخيارات الصعبة.

 

5- زيلامسي :

زيلامسي، النمسا

زيل أم سي، التي تقع في ولاية سالزبورغ، هي وجهة سياحية أخرى معروفة تشتهر بجبالها وبحيراتها كانت زيلامسي التي كانت تحكمها القوات الفرنسية في أوائل القرن التاسع عشر، وقد استضافت العديد من مسابقات التزلج الدولية من منحدرات التزلج، وواحدة من أشهر معالم الجذب بها هي كنيسة رومانيسكو مع ممر مرتفع يعود تاريخه إلى أوائل القرن السادس عشر وتعد زيلامسي أيضًا نقطة انطلاق جيدة لطريق بانورامي مشهور بمناظر جبال الألب العالية.

 

4- إنسبروك :

إنسبروك، النمسا

إنسبروك، التي تُترجم باسم "جسر فوق النزل" هي وجهة سياحية طوال الموسم وهي مشهورة دوليًا برياضاتها الشتوية، حيث استضافت الألعاب الأولمبية الشتوية في عامي 1964 و1976 لكن هذه المدينة التيرولية تقدم أكثر من مجرد تزلج رائع ويقدم مزيجًا جيدًا من الكاتدرائيات وأيضًا تضم مقبرة الإمبراطور ماكسيميليان الأول التي تحتوي على مجموعة من اللوحات والدروع ومتحف بيل.

 

3- زالسكامرغوت :

زالسكامرغوت، النمسا

زالسكامرغوت هي منطقة منتجع جميلة تبدأ بسالزبورغ وتتجه شرقاً إلى أرض البحيرات وتشكل هذه المنطقة بحيرات نظيفة متلألئة وتلال خضراء وجبال رائعة وبلدات رومانسية، وتشتهر منطقة المنتجع بالحمامات الشمسية وكذلك الزوار الذين يبحثون عن علاجات السبا المريحة ويمكن للزوار الإنضمام إلى الحالة المزاجية المريحة من خلال ارتداء ملابس المنتجع التي لا مثيل لها، والتي تتمثل في الليزر هيدن للرجال وملابس ديرندل للنساء.

 

2- سالزبورغ :

سالزبورغ، النمسا

تقع في وسط النمسا بالقرب من الحدود الألمانية، ومن المحتمل أن تكون سالزبورغ معروفة باسم مسقط رأس فولفجانج أماديوس موتسارت ويأتي المسافرون إلى رابع أكبر مدينة في النمسا لمشاهدة المعالم التي ألهمت هذه الموسيقى التي لا تنسى وتعد سالزبورغ واحدة من أفضل الأماكن التي يمكن زيارتها في النمسا بفضل حصن القرون الوسطى الذي يعلوه التل والمدينة القديمة الخلابة والمناظر الخلابة لجبال الألب وبالنسبة لأولئك الذين يسعون لاستعادة المشاهد من فيلم "صوت الموسيقى"، فإن مناطق الجذب التي يجب مشاهدتها تشمل قصر وحدائق باروك ميرابيل من القرن السابع عشر ومنزل عائلة فون تراب، الذي أصبح الآن فندقًا.

 

1- فيينا :

فيينا، النمسا

الفارس الأنيق ويوهان شتراوس يتبادر إلى الذهن على الفور عندما يفكر المرء في فيينا، عاصمة النمسا وأكبر مدنها ولا تزال المدينة تحمل أكثر من 200 كرة كل عام لكن المدينة معروفة أيضًا بالملحنين الكلاسيكيين الآخرين مثل موزارت وبرامز وبيتهوفن وشوبرت ويمكن للمسافرين أن يأخذوا استراحة من الموسيقى من خلال زيارة هوفبورغ التي تضم المجوهرات الإمبراطورية لحكام هابسبورغ، وهو متحف يحتوي على مجموعة رائعة من اللوحات التي قام بها أساتذة كبار وتشتهر فيينا أيضًا بمقاهيها حيث يمكن للمسافرين أن يريحوا أقدامهم المتعبة أثناء تحديد المتحف أو الحديقة التي سيزورونها بعد ذلك.

مقالات مميزة