معلومات مثيرة عن الدب الأشيب بالصور والفيديو

الدب الأشيب هو من المخلوقات المدهشة بالفعل، والذي يمكن أن يصل حتى ارتفاع 10 أقدام في الطول، ويصل وزنه إلى حوالي 0.5 طن، والدب الأشيب من الحيوانات أكلة اللحوم والنباتات، ويمكن أن يتناول طعاماً بسيطاً مثل البذور، أو كبيراً مثل الغزلان، والدب الأشيب شره جدا في تناول الطعام خلال فصل الصيف على وجه الخصوص، حيث يقوم بإكتساب الوزن من أجل البقاء على قيد الحياة في فصل الشتاء الذي يدخل في خلاله في نوم عميق حيث يمكن أن يبقى دون طعام أو ماء لأكثر من 100 يوم ... وللمزيد من المعلوامت عن الدب الأشيب تابع معنا هذا المقال الشيق

 

 

حقائق عن الدب الأشيب :

الدب الأشيب

 

الدب الأشيب هو نوع فرعي من الدببة البنية، وقد وُجد يجوب البرية في قراة أمريكا الشمالية، وغالبا ما يكون لونه بني داكن، ولكن الطبقة الخارجية من المعطف تتكون من شعر طويل يسمى "الشعر الحارس" على ظهره يحتوي الشعر على أطراف بيضاء، مما يضفي عليه مظهراً رمادياً، ولذلك يسمى أيضا بالدب الرمادي، والدب الأشيب يمتلك عضلات الكتف القوية التي تظهر كسنام بين أكتافه الأمامية، ويستخدم هذه العضلات عند حفر الأرض بحثا عن الطعام والتنقيب في الأرض لتكوين أوكار الشتاء .

 

الدب الأشيب من بين أكبر أنواع الدببة، حيث تم تسجيل وزن أحد الدببة تلك الدببة يزيد بقليل عن 500 كيلوجرام، وطول وصل إلى 10 أقدام، و مع ذلك مازال الدب الأشيب أقل في الحجم من الدببة القطبية التي تعتبر أضخم وأكبر أنواع الدببة، والدب الأشيب من الحيوانات طويلة العمر، حيث يصل متوسط عمره حوالي 25 سنة .

 

 

ما هو الفرق بين الدب الأشيب والدب البني ؟
الدب الأشيب هو مجرد واحد من عدد من الأنواع الفرعية للدب البني، أي أنه يمكن تمييزه وراثياً عن هذه الأنواع الفرعية الأخرى، ففي أمريكا الشمالية يعتبر الدب كودياك هو نوع آخر من الدببة البنية الذي يوجد على جزر أرخبيل كودياك في ألاسكا، وخارج أمريكا الشمالية يعتبر الدب البني الأوراسي هو نوع فرعي آخر يسكن أجزاء من أوروبا وآسيا، وقد إنقرضت أنواع فرعية أخرى من الدببة البنية مثل الدب الأطلسي في أفريقيا التي كان يصطادها الرومان وتستخدم في الساحات لمحاربة المصارعون والحيوانات الأخرى .


 

هل الدب الأشيب يدخل في مرحلة البيات الشتوي ؟

الدب الأشيب

 

خلال فصل الشتاء، يدخل الدب الأشيب في نوم عميق يدعى السبات أو البيات الشتوي، ويمكن أن يبقى دون طعام وماء لأكثر من 100 يوم، ومع ذلك، هناك بعض الجدل حول ما إذا كان الدب الأشيب يدخل في سبات حقيقي أم لا، حيث لا تنخفض درجة حرارة الجسم ومعدل التمثيل الغذائي للدب الأشيب بنفس القدر الذي تنخفض به معدلات السبات للحيوانات الأخرى مثل السناجب خلال فصل الشتاء .

 

وهذا يعني أن الدب الأشيب يمكن أن يستيقظ بسهولة إذا كان مهدد من قبل الحيوانات المفترسة أو عند ولادة الأشبال، ولا يتحمل الدب الأشيب بالضرورة البقاء بدون طعام خلال فصل الشتاء لفترات طويلة، وقد يخرج من السبات بشكل دوري لتناول كميات صغيرة من الطعام .

 

 

ما هو النظام الغذائي الخاص بالدب الأشيب ؟

الدب الأشيب

 

الدب الأشيب من الحيوانات أكلة اللحوم والنباتات، وقد يشتمل نظامه الغذائي على البذور، والتوت، والجذور، والأعشاب، والفطريات، والغزلان، والأيائل، والأسماك والحشرات، وإستعدادا للبيات الشتوي يزيد الدب الأشيب من إستهلاكه الغذائي خلال فصل الصيف من أجل زيادة وزنه، وهذا مهم بشكل خاص بالنسبة للإناث لأنها تحتاج إلى دهون إحتياطية كافية للولادة وإرضاع الأشبال قبل ترك عرينها الشتوي، وفي ألاسكا هناك حدث هام في بقاء الدب الأشيب على قيد الحياة وهو الهجرة الصيفية لملايين من سمك السلمون من المحيط الهاديء والتي تسبح ضد التيار عند مصبات الأنهار، وتغذية الدب الأشيب على هذه الأسماك يساعده في البقاء على قيد الحياة أثناء السبات في فصل الشتاء .

 

 

ما هو سلوك الدب الأشيب الاجتماعي ؟

الدب الأشيب

 

ذكر الدب الأشيب، مثل الدببة القطبية ودببة الشمس يميل إلى أن يعيش بشكل منفصل وبعيد عن الأمه وصغارها، ومع ذلك، في بعض الأحيان قد يكون موجود في مجموعات، وعلى سبيل المثال، في ألاسكا أثناء هجرة السلمون الصيفية، يمكن رؤية الدببة متجمعة على الأنهار .

 

 

ما هو موطن الدب الأشيب ؟
كان الدب الأشيب يجوب في وقت ما الكثير من غرب أمريكا الشمالية وأجزاء من السهول الكبرى، وبعد الإستيطان الأوروبي، إنخفض نطاقه بشكل كبير، وفي الوقت الحاضر، وُجد بشكل رئيسي في ألاسكا وكندا حيث تم العثور على مجموعات أصغر في الجنوب في ولايات مثل مونتانا ووايومنغ وأيداهو، وضمن هذا النطاق وجد الدب الأشيب في مجموعة متنوعة من الموائل بما في ذلك الغابات والمروج تحت المرتفعات والسهول المفتوحة والتندرا القطبية الشمالية .
 

 

هل الدب الأشيب مهدد بالانقراض ؟

الدب الأشيب

 

بعد التخلص من الكثير من أماكن معيشته، نال الدب الأشيب الحماية القانونية بموجب قانون الأنواع المهددة بالانقراض في عام 1975، وعلى الرغم من ذلك لايزال يحتل 2 ٪ فقط من نطاقه السابق، فقد تمت إزالة هذا النوع من الدببة في يلوستون من القائمة المهددة بالانقراض بسبب زيادة أعداده، ونتيجة لذلك، يسمح الآن بصيد الدب الأشيب خارج حدود حديقة يلوستون الوطنية .

 

يعتبر الصراع مع البشر أحد التهديدات الرئيسية التي تواجه الدب الأشيب في الوقت الحاضر، فقد يدخل الدب الأشيب المناطق التي يشغلها البشر للبحث عن الطعام أو الموطن، ويسمح صيد الدببة أيضا في كندا وألاسكا والآن خارج حديقة يلوستون الوطنية، ومن التهديدات المهمة الأخرى للدب الأشيب فقدان الموائل، حيث إن التنمية البشرية تقلل من نطاق انتشاره .

 

تغير المناخ يشكل أيضا تهديدا متزايدا على عدد الدببة، وهذا لأن تغيير الظروف المناخية يؤثر على توافر الغذاء، وفي حديقة يلوستون الوطنية على سبيل المثال، بذور الصنوبر هي عنصر هام في نظامه الغذائي، وقد أدى فصول الشتاء القصيرة والأكثر اعتدالا إلى تفاقم الإصابة بالخنفساء ومرض الفطريات في النباتات، مما ساهم في إنخفاض أعداد الدب الأشيب .

مقالات مميزة