nav icon

9 من الحيوانات التي أكلت الديناصورات بالصور

من الصعب أن نتخيل أن الديناصورات يمكن أن تأكلها أي شيء سوى ديناصورات أكبر وأكثر جوعا، وبعد كل هذا، ألم تكن هذه الحيوانات المفترسة في العصر الوسيط تتغذى بشكل روتيني على الثدييات والطيور والزواحف والأسماك؟ والحقيقة، مع ذلك، أن الديناصورات التي تأكل اللحوم والتي تأكل النباتات على حد سواء تجد نفسها غالبا في الطرف الخاطئ من السلسلة الغذائية، إما أن تتفوق عليها الفقاريات ذات الحجم المماثل أو تلتهم كفتات صغيرة من الحيوانات المفترسة الإنتهازية، وسوف تكتشف أدناه تسعة من الحيوانات، وفقا لأحفوريات أو أدلة لا جدال فيها تناولت العديد من الديناصورات على الإفطار والغداء والعشاء.

 

9- داينوسوكاس :

الحيوانات

تمساح داينوسوكاس من الحيوانات التي كانت ما قبل التاريخ بطول 35 قدما في أواخر أمريكا الشمالية الطباشيرية، وكان داينوسوكاس لديه الكثير من الفرص ليتغذى على أي من الديناصورات آكلة النباتات التي تقترب من حافة النهر، وقد اكتشف علماء الحفريات عظام هيدروسور متناثرة تحمل علامات أسنان داينوسوكاس، وعلى الرغم من أنه من غير الواضح ما إذا كانت هذه الديناصورات ذات منقار البط قد استسلمت لهجمات الكمين أو تم تناولها فقط بعد وفاتها، وهناك أيضا أدلة على هجمات داينوسوكاس على الديناصورات الكاملة النمو مثل أبالاكيوصورص وألبرتوصورص، وإذا كان داينوسوكاس في الواقع يصطاد ويأكل الديناصورات فمن المحتمل أنه فعل ذلك بطريقة التماسيح الحديثة وسحب ضحاياه التعساء في الماء وغمرهم حتى غرقوا.

 

8- ربينوماموس :

الحيوانات

كان هناك نوعان من الثدييات الطباشيرية المبكرة الروبوستوس وربينوماموس والتي قد تمنحك انطباعا مضللا عن حجم هذا الحيوانات البالغون والتي يبلغ وزنها 25 أو 30 رطلا فقط، ومع ذلك، كان ذلك مثيرا للإعجاب جدا بمعايير الثدييات في عصر الدهر الوسيط، ويساعد على تفسير كيف تم العثور على عينة واحدة من ربينوماموس مع إيواء البقايا المتحجرة من صغار بسيتاكوصورص وهو جنس من الديناصورات المقرنة قريبة من الأسلاف تريسيرابتور، والمشكلة هي أننا لا نستطيع أن نقول ما إذا كان هذا ربينوماموس يصطاد ويقتل فريسته الأولى، أو يأكلها بعد أن ماتت لأسباب طبيعية.

 

7- كويتزالكوتلس :

الحيوانات

كويتزالكوتلس واحدة من أكبر التيروصورات التي عاشت على الإطلاق ، وكان كويتزالكوتلس يبلغ طول جناحيها 35 قدما وقد يكون وزنها يصل إلى 500 أو 600 رطل، وهي النسب التي دفعت بعض الخبراء إلى التساؤل عما إذا كانت هذه الحيوانات قادرة على الطيران النشط، وإذا كانت كويتزالكوتلس في الواقع أكلة لحوم أرضية تتجول عبر الشجيرات في أمريكا الشمالية على قدميها الخلفيتين، فمن المؤكد أن الديناصورات قد اكتشفت في نظامها الغذائي، ليس أنكلوصور كامل النمو، ولكن يسهل هضم الديناصورات اليافعة والصغار حديثي الولادة.

 

6- كريتوكسيرينا :

الحيوانات

كريتوكسيرينا من الحيوانات التي عاشت في عصر الدهر الوسيط وهو من أسماك القرش الكبيرة المنقرضة، وفي عام 2005، اكتشف صياد أحفوري هاو في كانساس عظام الذيل المتحجرة لديناصورذو منقار البط يحمل علامات أسنان لسمكة قرش، وسقط الشك في البداية في أواخر العصر الطباشيري على سكواليكوراكس، ولكن المباراة لم تكن صحيحة تماما، ثم حدد عمل المحقق الجاد الجاني الأكثر احتمالا وهو كريتوكسيرينا الملقب بقرش جينسو، ومن الواضح أن هذا الديناصور لم يكن يسبح عندما تم مهاجمته فجأة، ولكنه غرق بالفعل وتم تقطيعه من خلال عدو جائع إنتهازي.

 

5- ساناجيه :

الحيوانات

وفقا لمعايير تيتانوبا البشعة حقا، لم يكن ثعبان ما قبل التاريخ ساناجيه من الحيوانات المثيرة للإعجاب للغاية، وبالكاد يبلغ طوله 10 أقدام وسمكه مثل الشجيرة، ولكن هذا الزاحف لديه استراتيجية تغذية فريدة يبحث عن مواقع تعشيش الديناصورات تيتانوصورص وإما يلتهم البيض مباشرة أو يلتهم الصغار عند ظهورهم في وضح النهار، وكيف لنا أن نعرف كل هذا؟ حسنا، تم اكتشاف عينة من ساناجيه مؤخرا في الهند ملفوف حول بيض تيتانوصور محفوظة مع أحافير 20 من صغار تيتانوصور في مكان قريب.

 

4- ديدلفودون :

الحيوانات

إن قضية ميول الديلفودون من الحيوانات التي تأكل الديناصورات هي حالة ظرفية في أحسن الأحوال، ولكن أوراق علمية كاملة في مجلات علم الحفريات ذات السمعة الطيبة تستند إلى عدد أقل، وأظهرت دراسات جمجمته وفكيه أن ديدلفودون كان يمتلك أقوى لدغة من أي حيوان ثديي متوسط الحجم معروف على قدم المساواة تقريبا مع الكلاب ساحقة العظام في الحقبة الحديثة، وتجاوز الضبع الحديث، والإستنتاج المنطقي هو أن الحيوانات الفقارية الصغيرة بما في ذلك الديناصورات حديثة الفقس كانت مكونا رئيسيا في نظامه الغذائي.

 

3- موساصورص :

الحيوانات

في المشهد المناخي للعالم الجوراسي، يسحب موساصورص العملاق إندومينوس ريكس إلى قبر مائي، ومن المسلم به أنه حتى أكبر عينات موساصورص كانت أصغر بعشر مرات تقريبا من وحوش عالم الديناصورات، وهناك كل سبب للإعتقاد بأن موساصورص هاجم الديناصورات التي سقطت عن طريق الخطأ في الماء أثناء العواصف أو الفيضانات أو الهجرات، وأفضل قطعة من الأدلة سمك القرش ما قبل التاريخ كريتوكسيرينا، وهو معاصر بحري لموساصورص، وكان لديه أيضا ديناصورات في قائمة العشاء الخاصة به.

 

2- الديدان الشريطية :

الحيوانات

لا يجب بالضرورة تناول الديناصورات والحيوانات الفقارية الأخرى من الخارج، فيمكن أن تؤكل من الداخل، وأظهر تحليل حديث للكولروليت (أنبوب متحجر) لجنس مجهول من الديناصور يأكل اللحوم أن أمعاء هذا الثيروبودات موبوءة بالديدان الخيطية والديدان الأسطوانية، وبالنسبة لجميع ما نعرفه الدودة الشريطية التي يبلغ طولها مائة قدم، هناك أيضا أدلة جيدة على طفيليات عصر الدهر الوسيط، والطيور الحديثة والتماسيح تنحدر من نفس عائلة الزواحف مثل الديناصورات، وأمعائها الملتوية بالكاد تكون نظيفة، وما لا يمكننا قوله على وجه اليقين هو ما إذا كانت هذه الديدان الشريطية بحجم التيرانوصور تسببت في إصابة مضيفيها، أو خدمت نوعا من الوظائف التكافلية.

 

1- الخنافس ثاقبة العظام :

الحيوانات

مثل جميع الحيوانات، تتحلل الديناصورات بعد نفوقها، وهي عملية أنجزتها البكتيريا والديدان و(في حالة عينة أحفورية من ديناصور نيميجتومايا ذو منقار البط) الخنافس ثاقبة العظام، وعلى ما يبدو، فإن هذا الديناصور النباتي المؤسف انتهى نصف مدفون في الوحل بعد وفاته لأسباب طبيعية تاركا الجانب الأيسر من جسمه معرضا لخنافس جائعة من عائلة ديرمستيديا.

مقالات مميزة