هذه الموائل تختفي وتعاود الظهور كل ربيع مثل السحر

برك الربيع هي السمة المميزة لفصل الربيع والعديد من الحيوانات بما في ذلك الروبيان، وتعتمد عليها من أجل البقاء، فالبرك والمستنقعات من الموائل التي تتلاشى وتعاود الظهور، مثل الحيوانات التي كانت نائمة وتعود إلى الحياة، فهذه الموائل النابضة تشبه سحر الربيع، ولكنها حقيقية بنسبة 100 %، وهذه الموائل سريعة الزوال، وهي موجودة على طول الساحل الغربي للولايات المتحدة وفي جميع أنحاء الشمال الشرقي والوسط الغربي، وتتشكل في المنخفضات الطبيعية التي تحتوي على تربة مناسبة للإحتفاظ بالمياه، فهي غير مرتبطة بالتيارات أو غيرها من مصادر المياه، وتملأ بالمطر أو الثلج الذائب في الربيع وتتبخر في الصيف، وعادة بحلول شهر يوليو.

الموائل

يقول إيفان غرانت، عالم الأحياء في الأبحاث في مجال الحياة البرية في مبادرة البحث والرصد في البرمائيات التابعة للمسح الجيولوجي الأمريكي، في المرة الأولى التي رأيت فيها أحواض أو برك الربيع أحد الموائل الطبيعة، كنت أسير عبر الغابة وشاهدت الغيوم تنعكس من قاع الغابات، ونظرت عن كثب وكانت بركة في وسط الغابة.

 

تحدث هذه الموائل الربيعية دائما في نفس المكان، وعادة ما تكون على أرض رطبة مائلة بلطف، ويمكن أن تختلف كثيرا في الحجم، من بحيرة ضحلة إلى بركة صغيرة، وشهد غرانت واحدة بحجم علبة القهوة، ولكن الحجم لا يهم العديد من الحيوانات التي تعتمد عليها، ويقول غرانت إنه حتى في تلك الموائل المائية التي يمكن أن تكون بحجم علبة القهوة كان هناك بيض السمندل.

 

في الاعتدال الربيعي، وفي اليوم الأول من الربيع نلقي نظرة فاحصة على الحياة البرية التي تزدهر في هذه الموائل المائية الغريبة، وتسمى أنواع الحيوانات التي تتطلب تجمعات هذه الموائل المائية لإكمال دورة حياتها أنواع مقيدة، ويمكن أن تشمل البرمائيات مثل السمندل المرقط وضفادع الخشب، وسوف يعود العديد من البرمائيات إلى نفس الموائل من البرك والمستنقعات التي ولدوا فيها للتكاثر، وتعتمد القشريات بما في ذلك الروبيان الذي يبلغ طوله بوصة واحدة على هذه البرك الموسمية حيث يضع بيضه في الماء.

الموائل

يفقس بعض الروبيان في وقت مبكر ويغرق في الوحل، ويقول تيم ماريت عالم البيئة بجامعة شيبنسبرج في ولاية بنسلفانيا أنه مع جفاف التربة تدخل الحيوانات في حالة من السكون أو الخمول، ويمكن أن تستمر لعقود، وهذا يضمن أنه حتى لو كانت الظروف سيئة ولا يحدث أي تكاثر، فلا يزال هناك المزيد من الروبيان في العام المقبل.

 

حيوان واحد قد تتوقع العثور عليه في الموائل المائية غير موجود في برك الربيع وهي الأسماك، ويقول جيمس بي جيبس عالم الأحياء في علم الأحياء في جامعة ولاية نيويورك في سيراكيوز عبر البريد الإلكتروني، لا يمكن أن تعيش الأسماك في هذه الموائل الإيكولوجية لأنها تجف في نهاية المطاف، ويجب أن تكون الأسماك دائما في الماء، وهذا شيء جيد بالنسبة للبرمائيات التي سيصبح بيضها والضفادع الصغيرة طعاما للأسماك، ولكن الحيوانات المفترسة الأخرى تطارد أحواض المياه العذبة ، مثل ثعابين الماء ، التي رأى جرانت أنها تتناول وجبات خفيفة على بيض الضفادع الخشبية.

الموائل

أما الأنواع الأخرى التي يطلق عليها الأنواع الإختيارية وهي الأنواع التي لا تحتاج ولكن يمكنها إستخدام هذه الموائل المائية من البرك، فتشمل الطيور والراكون، والزواحف مثل السلاحف تتشمس، وتبحث عن الطعام، وحتى تتكاثر في هذه المواقع.

 

من السيء بالنسبة لمجموعة من المخلوقات التي تعتمد على هذه الموائل، تختفي برك الربيع بشكل دائم في بعض المناطق بسبب التحضر والزراعة وغيرها من الأسباب، وفقا لوكالة حماية البيئة الأمريكية، فقد إختفى أكثر من 90 % من برك ولاية كاليفورنيا.

مقالات مميزة