3 طرق فعالة تساعدك على تحفيز الذات لتحقيق النجاح

هل حاولت مسبقا الوصول الى هدف يحتاج الى الكثير من الوقت والجهد ، على سبيل المثال الرغبة فى خسارة كمية كبيرة من الوزن ، او الانتهاء من كورس تعليمي، او التدريب لماراثون ؟ اذا كان الامر كذلك ، فربما كنت تسعى لتحقيق هدف طويل الاجل ، يحتاج الى الكثير من تحفيز الذات والمثابرة ، ولكن معظم البشر يبحثون عن الاهداف السهلة التى توفر لهم الاشباع الفوري .

 

وهذا ما يسميه علماء النفس "مبدأ المتعة" ، مبدأ المتعة هو القوة الاساسية التي تجبر البشر على السعي الى تلبية احتياجاتهم ورغباتهم وتحثهم فورا ، ان السعي الى تحقيق اهداف طويلة الاجل امر صعب بوجه خاص لانه لا يوفر لك اي مكافاة فورية ، فان ذلك يجعلنا ننتظر ، وعندما يتأخر الاشباع بشكل كبير ، وهو ما يعارض مباشرة الطبيعة البشرية ، ويخفض الجهد ، من اجل الوصول للهدف يجب عليك العمل الجاد والتضحية والاهم من ذلك الانتظار وتحفيز الذات .

 

الفهم والتكيف مع الركود التحفيزي الذي لا مفر منه الذي يرافق معظم الانجازات الكبيرة امر بالغ الاهمية من اجل تحقيق اهدافك ، ووفقا لجامعة سكرانتون ، فان 92٪ من الناس لا يحققون الاهداف التى وعدوا بتحقيقها فى العام الجديد ، وتوجد العديد من الاسباب التي تجعلنا لا نلتزم بالسعي لتحقيق اهدافنا ، على سبيل المثال فان السبب فى عدم القدرة على الاقلاع عن التدخين هو ببساطة عدم وجود الحافز ، فان تحفيز الذات او الابقاء على الدوافع هو الحل للاستمرار فى الطريق الصحيح لتحقيق هدفك ، وخصوصا عندما يتباطأ التقدم الخاص بك .

 

ان السعي لتحقيق هدف طويل الاجل هو مسعى غير بديهي يتعارض مباشرة مع غرائزنا الإنسانية ، وفيما يلي ثلاث طرق بسيطة يمكن ان تساعدك فى تخفيز الذات اثناء السعي لتحقيق اهداف على المدى الطويل :

 

تحفيز الذات


1- لتحفيز الذات احتفل دائما بالانتصارات الصغيرة ، مهما كانت صغيرة :
احتفالك بالانتصارات صغيرة يساعدك على الاستمتاع الفوري ، يحتاج دماغك للشعور بالنجاح والفوز احيانا، حاول استخدام الانتصارات الصغيرة للشعور بالفرح وتحفيز الذات والمشاركة والابداع ، كتاب Work 3 يثبت مدى قوة الاحتفال بالانتصارات الصغيرة .

 

وقد اجرى المؤلفان ، تيريزا امابيل وستيف كرامر من مجلة هارفارد بيزنس ريفيو دراسة عن 238 موظفا من سبع شركات مختلفة ، وقاست الدراسة اثر الاحتفال بالانتصارات الصغيرة على النجاح الطويل الاجل والمستمر .

 

ووجد الباحثون ان تتبع الجهود الصغيرة والإنجازات اليومية والاعتراف يساعد فى تحفيز الذات ويعزز من دوافع العمال، ويزيد من المشاعر الإيجابية والمفاهيم الإيجابية للمنظمة، وللعمل، وللزملاء.وقد وجد علماء النفس ان اي إنجاز، مهما كان صغير ينشط دائرة المكافاة فى ادمغتنا.التى تقوم بإطلاق مواد كيميائية رئيسية تتيح لنا الشعور بالإنجاز والفخر.

 

 

2- لتحفيز الذات تتبع التقدم المحرز الخاص بك :
تتبع التقدم المحرز الخاص بك مفيد لعدة اسباب ، اولا ، فانه يسمح لك ان ترى التقدم الخاص بك ، ثانيا ، فانه يسمح لك بتحديد بدقة ما يجب ان تقوم به وما يجب ان تتوقف عنه ، تسجيل تقدمك يساعدك ايضا فى تجنب الاخطاء وسوف يساعدك ايضا فى تحفيز الذات للحصول على مزيد من التقدم والسير فى المسار الصحيح .

 

ويشير الخبراء الى انه يجب ان تجد وسيلة لتتبع التقدم المحرز الخاص بك للاحتفال بالانجازات الصغيرة رسميا ، يمكنك استخدام تطبيقات مجانية موجودة على الانترنت ، قد تحتاج ايضا لاجراء مراجعة اسبوعية لتقييم تقدمك والاحتفال بالانتصارات الصغيرة كل اسبوع ، تتبع التقدم المحرز الخاص بك هو ايضا وسيلة رائعة للشعور بتخفيف الحمل وتقليل العوائق التي تعوق تقدمك .

 

 

3- لتحفيز الذات توقف عن معاقبة نفسك بسبب الفشل :
نحن جميعا معرضين للفشل ، فقد نفشل اثناء محاولتنا تحقيق شيء عظيم ، فان الفشل جزء من عملية النجاح ، فبدلا من الاحباط بسبب الفشل ، حاول ان تتعلم منه وتصقل نجاحاتك ، تعلم ان تغفر لنفسك ، من اجل المضي قدما ، لذلك ، اذا اكلت ثلاثة من الكعك اثناء تناول الافطار ، او استيقظت في وقت متأخر و فوت جلسة الصالة الرياضية الخاصة بك او فشلت فى الاختبار ، حاول ان تغفر لنفسك وتستمر فى التقدم للامام .

 

ان الحفاظ على تحفيز الذات خلال عملية تحقيق الاهداف امر شاق وصعب ، حاول الاستفادة من كل الاشياء التي تقوم بها بشكل جيد وحصد النجاحات الصغيرة على طول طريقك هو المفتاح لنجاحك الكبير .

مقالات مميزة