nav icon

معلومات رائعة عن قط الفان التركي بالصور

قط فان التركي هو سلالة طبيعية من المنطقة الوعرة والبعيدة والمتنوعة مناخيا في الشرق الأوسط، والسلالة معروفة بنمطها الفريد والمتميز، ولقد تم اعتماد مصطلح الفان من قبل مجموعة متنوعة من السلالات لوصف القطط البيضاء مع علامات الرأس والذيل الملونة، وقط الفان التركي لديه بنية قوية الجسم، وشعر شبه طويل، مع إتساع كبير للصدر، وقوة وصلابة القط تظهر في الجسم والأرجل الكبيرة، وهذه السلالة من القطط تستغرق من 3 إلى 5 سنوات كاملة للوصول إلى مرحلة النضج والنمو الكامل.

 

شخصية قط الفان التركي :

قط الفان التركي

على الرغم من أنك قد تنجذب إلى قط الفان التركي لسحره بالمياه، إلا أنك ستحب هذا القط أكثر نظرا لصفاته الأخرى، فقط الفان التركي قط حيوي، ورشيق، وذكي، ويلاحظ أصحاب قط الفان التركي أنه يتمتع بصحة جيدة للغاية ويتعايش مع الناس بهدوء، وقد تحتاج إلى بضعة أشهر من التمارين ليتحقق ذلك، وقط الفان التركي يشتهر بالنشاط والحركة، كما أنه قط ثرثار، ويطلب إهتماما من صاحبه، ويظهر إستمتاع كبير في وقت العشاء، ويعرف قط الفان التركي بتعلقه العميق بالأشخاص المفضلين لديه، وفي بعض الأحيان بسبب ذلك يصعب نقله من منزل إلى آخر، والقط يميل إلى إختيار شخص أو اثنين من أفراد الأسرة، وعادة ما يكون الشخص الذي يتعامل معه في البداية، ويرتبط إلى الأبد.

 

نوافير مياه القط مهمة جدا مع قط الفات التركي، ففي بعض الأحيان يجلس القط أمام النافورة ويحدق لساعات في الماء المتدفق، وتتمتع العديد من قطط الفان التركية بالسباحة في حوض السباحة، وحوض الإستحمام، ويتعلم أصحاب قط الفان التركي بسرعة الحفاظ على غطاء التوليت مغلق لذلك، ويجب أن يكونوا حذرين في السماح بالوصول غير المراقب إلى المياه، ويمكن أن يواجه القط التركي مشكلة خاصة مع هذا السحر بالماء، وسوف يغمر ألعابه في أطباق الماء ويلعب في صنابير الماء، وسوف يتعلم البعض حتى تشغيل الصنابير، فقط الفان التركي ذكي جدا.

 

تاريخ قط الفان التركي :

قط الفان التركي

يمكن العثور على قط الفان التركي في المناطق القريبة من أرمينيا وسوريا وإيران والعراق والمناطق الروسية، وتاريخ هذا القط يدل على حبه للسباحة بشكل رائع، ويسمى أيضا القط السابح بسبب سحره بالماء، ويكمن التفسير المحتمل لإهتمام قط الفان التركي بالسباحة درجات الحرارة القصوى في موطنه الأصلي بحيرة فان أكبر بحيرة في تركيا وواحدة من أعلى البحيرات في العالم، وتعرف بدرجات الحرارة القصوى في الصيف والشتاء، نظرا لأن درجات الحرارة في فصل الصيف تتجاوز 100 درجة فهرنهايت (37.8 درجة مئوية)، وربما يكون قط الفن التركي قد تعلم السباحة ليهدأ، أو ربما كانت السلالة تصطاد أسماك الرنجة، وهي السمكة الوحيدة التي يمكنها البقاء في مياه بحيرة فان الرائعة، وأيا كان السبب وراء تسامح قط الفان للمياه، فمن المحتمل أن يفسر ذلك تطور معطف الطارد للماء.

 

قط الفان التركي

تكره معظم القطط المنزلية الشعور بالبلل، ربما لأنها يجب أن تقضي ساعات في وضع فرائها مرتب، ومعطف قط الفان التركي مقاوم للماء، مما يسمح للقط بالذهاب للتجديف مثل الكلاب ويخرج جافا نسبيا، ولا أحد يعرف على وجه اليقين متى وصل قط الفان التركي إلى منطقة بحيرة فان أو من أين أتى، وعلى الرغم من أن الوافد الجديد قريب إلى أمريكا الشمالية، فقد عاشت هذه لسلالة التركية في منطقة فان لآلاف السنين والتي يعود تاريخها إلى 5000 سنة قبل الميلاد، وإذا كان الأمر كذلك فقد يكون قط الفان التركي واحد من أقدم سلالات القطط التي لا تزال موجودة، وبحسب ما ورد تم نقل السلالة أولا إلى أوروبا من قبل الجنود العائدين من الحروب الصليبية في وقت ما بين 1095 و 1272 م، وعلى مر القرون تم نقلها أيضا في جميع أنحاء القارات الشرقية من قبل الغزاة والتجار والمستكشفين.

 

تم تسمية قط الفان التركي بواسطة مجموعة متنوعة من الأسماء وهي القط الشرقي، والقط التركي، والقط ذو الذيل الحلقي، والقط الروسي طويل الشعر، وبدأ تاريخ قط الفان الحديث والمعروف في عام 1955 عندما منح المواطنان البريطانيان لورا لوشينغتون وسونيا هاليداي اثنين من القطط الصغيرة أثناء قيامهما بجولة في تركيا، ونظرا لأن السلالة لم تكن معروفة في بريطانيا في ذلك الوقت، فقد قرروا العمل مع القطط ومحاولة التعرف عليها من قبل مجلس إدارة هواية القطط، وكانت المربية الإنجليزية ليديا راسل تلعب دورا أساسيا في تعريف الجمهور على سلالة قط الفان التركي وتثير إهتمام مربو الحيوانات في بريطانيا العظمى وأوروبا، وساعدت راسل أيضا المربين الجدد في الحصول على سلالة قط الفان التركي، وفي البداية، كان الذهاب بطيئا إلى تركيا، وكان الحصول على قط الفان التركي يعني العديد من الرحلات إلى تركيا، وكان على القطط المرور عبر فترات الحجر الصحي الطويلة لدخول إنجلترا.

 

قط الفان التركي

تم قبول قط الفان التركي من قبل الإتحاد الدولي للقطط، وجمعية الهواة في الصين والإتحاد الأسترالي للقطط، ووصلت أول سلالة من قط الفان التركي إلى أمريكا في سبعينيات القرن العشرين، ولكن لم يبدأ العاملون في إنتاج السلالات لكل من بارباري وجاك ريرك في عام 1983 حتى بدأت السلالة في الإزدهار في أمريكا الشمالية، وتم تسجيل السلالة في عام 1988، على الرغم من أن السلالة لا تزال نادرة ونمت ببطء، وحتى الثمانينات من القرن الماضي ، لم يتم الاعتراف بالسلالة التركية رسميا في تركيا على الرغم من أن الشعب التركي حصل على تقدير كبير لها كحيوانات أليفة، ويتم الإحتفاظ بقط الفان التركي الصغيرة من قبل كلية الزراعة التركية فيما يتعلق بحديقة حيوان أنقرة، التي كانت تربي الأنجورا منذ فترة طويلة، ولم يعد مسموحا لتصدير القط التركي من تركيا، ومعظم سلالة قط الفان التركي الجديدة تأتي من أوروبا.

 

صفات قط الفان التركي :

قط الفان التركي

جسم قط الفان التركي طويل إلى حد ما، وقوي، وعريض، وعضلي، وصدر واسع، والذكور الناضجة تظهر تطور عضلات ملحوظ في الرقبة والكتفين، ويجب أن تكون الأكتاف عريضة على الأقل مثل الرأس، وقط الفان التركي لديه رأس وتدية الشكل عريضة بشكل كبير، مع ملامح رقيقة وأنف متوسط الطول لتتناسب مع الجسم العضلي الكبير، وعظام الوجنة البارزة، وفي المظهر الجانبي، الأنف منخفض بشكل بسيط تحت مستوى العين، والذقن ثابتة في خط مستقيم مع الأنف والشفة العليا، والقط لديه خطم مستدير، وآذان قط الفان التركي كبيرة إلى حد ما، بما تتناسب مع الجسم، عالية إلى حد ما وبعيدة عن بعضها البعض، وعريضة عند القاعدة، كما أن القط التركي لديه عيون كبيرة إلى حد ما، وفتحة مستديرة ومسحوبة قليلا عند الزوايا، والعيون واضحة ومعبرة.

 

قط الفان التركي لديه أرجل طويلة معتدلة عضلية بعيدا عن بعضها البعض، وهي متناسبة تماما مع الجسم، ولديه خمس أصابع على الأطراف الأمامية، وأربعة أصابع على الأطراف الخلفية، كما أن الذيل طويل، ومعطف شبه طويل مع نسيج يشبه الكشمير، وبسبب شدة المناخ في موطنه الأصلي، تحمل السلالة طولان مميزان من المعطف، معطف الصيف القصير، ومعطف الشتاء هو أطول بكثير وأكثر سمكا، وهناك شعيرات على الأذنين والساقين والقدمين والبطن، وفراء الوجه قصير، ولون قط الفان التركي متنوع من الأحمر، والكريمي، والأسود، والأزرق، والأحمر المزركش، والكريمي المزركش، والبني المزركش ، والأزرق المزركش.

مقالات مميزة