قصة حياة الملحن الشهير يوهان كريستيان باخ

كان يوهان كريستيان باخ ملحن ألماني فى الاوبرا الايطالية فى وقت مبكر من الفترة الكلاسيكية ، وكان يوهان كريستيان باخ الابن الاصغر لملحن الباروك الشهير يوهان سيباستيان باخ .

 

ولد يوهان كريستيان باخ في 5 سبتمبر 1735 في لايبزيغ بألمانيا ، وهو ابن الملحن الباروكي الشهير يوهان سيباستيان باخ وزوجته الثانية آنا ماجدالينا ، في عام 1760 ، تم تعيين يوهان كريستيان باخ عضوا في كاتدرائية ميلانو وفى وقت فراغه بدأ يؤلف الاوبرا الايطالية ، في عام 1762، تم تعيينه ملحن الاوبرا فى مسرح الملك في لندن بانجلترا .

 

وفي عام 1764 ، قام باخ وصديقه بتطوير حفلات باش - ابيل ، التي استمرت حتى عام 1782 ، واصبح معروفا بتعميم اسلوب الموسيقى المألوفة ، والعودة الى جوانب من الكلاسيكية بعد فترة الباروك الفخمة ، واصبح احد الملحنين الاكثر شعبية في انجلترا خلال القرن الثامن عشر ، واليوم يوهان كريستيان باخ احد اشهر الملحنين في التاريخ ، وتوفى باخ في 1 يناير 1782 ، في لندن .

يوهان كريستيان باخ


سنوات يوهان كريستيان باخ المبكرة :
ولد يوهان كريستيان باخ في 5 سبتمبر 1735 في لايبزيغ بألمانيا ، وكان اصغر ابناء والديه الباقين على قيد الحياة ، والد يوهان كريستيان باخ كان الملحن الشهير يوهان سيباستيان باخ ، وام يوهان كريستيان باخ هى آنا ماجدالينا ، وكانت زوجة والده الثانية .

 

عندما توفى والده في عام 1750 ، انتقل يوهان كريستيان باخ الى برلين ، حيث درس الموسيقى تحت رعاية اخيه الاكبر منه سنا ، وهو كارل فيليب إيمانويل باخ ، قد ساعد كارل لاعب كرة القدم فريدريك العظيم على تحسين مهاراته في اللعب ، وفى نهاية اقامته في برلين ، كان يوهان كريستيان باخ يؤدي تراكيبه الخاصة التى اشاد بها الجمهور .

 

 

يوهان كريستيان باخ فى ايطاليا :
في عام 1756 ، عندما كان يبلغ من العمر 20 عاما ، انتقل يوهان كريستيان باخ الى ايطاليا واصبح مؤديا خاصا للنبلاني ميلانو كونت ليتا "راعي الفنون" ، وقام بتمويل يوهان كريستيان باخ ماليا ليتعلم الكثير من الموسيقي ، وتحت اشراف مدرسه بادري مارتيني بولونيا ، سعى باخ لتطوير تركيباته الموسيقية .

 

وتحول يوهان كريستيان باخ الى الكاثوليكية في عام 1760 ، وعائلته كانوا لوثريين ، اعترضوا بشدة على تحوله الى الكاثوليكية ، وتوقفوا عن التحدث معه بسبب ذلك ، ولكن هذا التحول اتاح له فرصة جديدة ، حيث تم تعينه بعد ذلك عضو في كاتدرائية ميلانو ، وكانت ساعات عمله في الكاتدرائية معقولة ، وكان لديه وقت فراغ للعمل على مشاريع اخرى ، وبدأ يؤلف الاوبرا الايطالية في وقت توقفه ، وقدم الارتاسيرس في تورينو في عام 1760 .

 

 

يوهان كريستيان باخ فى انجلترا:
في عام 1762 ، غادر يوهان كريستيان باخ ايطاليا عندما عرض عليه المدير سيغنورا ماتي تعيينه في مسرح الملك في لندن في انجلترا ، وهناك نجح كموسيقي اوبرا في المسرح ، اول اوبرا لباخ تم انتاجها في لندن كانت اوريون ، والتي عرضت لاول مرة في عام 1763 ، وحققت نجاحا كبيرا ، في نفس العام ، استقبلت اوبرا زانيدا اوبرا باخ استقبالا جيدا ايضا ، مما ادى الى تعيينه كمدير موسيقى للملكة شارلوت .

 

وبالاضافة الى كتابة الاوبرا الايطالية لمسرح الملك ، ألف باخ الغرفة وموسيقى الاوركسترا وكانتاتا ، اصبح باخ معروفا بتعميم اسلوب غالانت فى الموسيقى ، والعودة الى الجوانب الكلاسيكية بعد فترة الباروك الفخم ، وفهى هذا الوقت اصبح يوهان كريستيان باخ احد الملحنين الاكثر شعبية في انجلترا خلال القرن الثامن عشر .

 

التقى يوهان كريستيان باخ بوولفغانغ اماديوس موزارت في عام 1764 ، ووقتها كان عمر موزارت 8 سنوات فقط ، وكانت وقتها يطلق عليه الطفل المعجزة فى الموسيقى ، وقد اصبح الاثنين اصدقاء في وقت قياسي ، وقد ذكر موزارت في وقت لاحق ان يوهان كريستيان باخ كان له اثر فعال في عمله .

 

ايضا في عام 1764 ، التقي يوهان كريستيان باخ بصديق طفولته الموسيقي والملحن كارل فريدريش ابيل ، وقاما معا بعمل سلسلة من الحفلات الموسيقية العامة وكانت عبارة عن 10 - 15 من العروض التي كان يتم اجرائها في نفس الوقت كل اسبوع ، وقد استمرت هذه العروض حتى عام 1782 .

 

 

وفاة يوهان كريستيان باخ :
واصل يوهان كريستيان باخ ادائه والحفلات الحرة ، وقرب نهاية حياته ، تعرض للسرقة حيث هربت مدبرة منزله بمعظم امواله ، بعد ان ألف اكثر من 90 سيمفونية باسمه ، توفى يوهان كريستيان باخ في 1 يناير 1782 ، في لندن ، ودفن في مقبرة جماعية في ساحة سانت بانكراس في مدينة سومرز، وسط لندن ، واليوم يعتبر يوهان كريستيان باخ احد اعظم الملحنين في التاريخ .

مقالات مميزة