معلومات عن سلالة قط هافانا البني بالصور

قط هافانا البني هو قط متوسطة الحجم ولديه جسم عضلي، وهو واحد من عدد من السلالات المصنفة عموما على أنه قصير الشعر شرقي أو أجنبي، وأكثر خصائصه المميزة هو معطف الماهوجوني اللامع، والذي يشبه المنك في اللون والملمس، وفراء قط هافانا البني ناعم وقصير ولامع بشكل استثنائي ويميل إلى لون الشيكولاتة الدافئ إلى البني الكستنائي، وعلى الرغم من أن علامات من الظلال مقبولة في قط هافاناالبني، إلا أن البالغين يجب أن يكونوا بدون أي أثر لعلامات مخططة، وعيون قط هافانا البني بيضاوية وخضراء مشرقة بشكل ملحوظ.

 

قط هافانا البني له رأس نحيف وطول الوجه أطول قليلا من العرض، ويمتد الوجه مع الخطم المستدير والذقن المربعة القوية، والشارب ذو الشعر البني أيضا، مع لون المعطف. البني، وعند النظر إلى صورة قط هافانا البني، سوف تجد تغيير واضح في منحدر جبهة القط على مستوى العينين، وقط هافانا البني لديه آذان كبيرة، مدورة على الأطراف ومائلة قليلا للأمام، مما يعطي هذا القط تعبيرا تنبيهيا وفضوليا، وجلد الأنف والأقدام تميل إلى اللون البني مع ظلالا من اللون الوردي، مع الرقبة والأرجل الطويلة والنحيلة، والأقدام صغيرة وبيضاوية، وذكور قط هافانا البني تميل إلى أن تكون أكبر من الإناث، وعادة ما يزن ما بين 8 و 10 رطل، وتزن الإناث عادة ما بين 6 و 8 رطل.

 

 

شخصية قط هافانا البني :

قط هافانا البني

قط هافانا البني هو قط رشيق وعاطفي وذكي للغاية وذات شخصية كبيرة، وهو مشابه كثيرا لشخصية القطط السيامي على الرغم من أنه أقل صوتا ولديه صوت أكثر ليونة (وما يعتبره الكثيرون صوتا أكثر إمتاعا)، وسلالة قط هافانا البني من القطط المؤنسة، والقابلة للتكيف، وهو ايضا قط ودود والذي يتطلع إلى الرفقة البشرية ولا يزدهر عند تركه دون مراقبة لفترات طويلة من الزمن، ومع ذلك، فهو ليس إنتهازي أو يطالب بشكل مفرط من الاهتمام.

 

 

مستوى نشاط قط هافانا البني :
سلالة قط هافانا البني من القطط التي تحب اللعب، ونشطة ومليئة بالمرح، والقط رشيق للغاية وخفيف الحركة، وبهلواني، كماأنه ينطلق بسرعة على أقدامه، ويميل إلى حب الأماكن المرتفعة، وعادة ما يجد أصحاب هذا الصنف القطط الخاصة بهم في الجزء العلوي من الثلاجة أو مثبتون على رف أو خزانة مرتفعة.

 

 

سلوك قط هافانا البني :

قط هافانا البني

لدى قط هافانا البني موهبة خاصة لإستخدام الكفوف الأمامية بعدة طرق فريدة من نوعها، وهو قط يحبو إلتقاط الأشياء، وبعد إجراء فحص ودراسة أي شيء يصبح محور هتمام القط، وسيقوم قط هافانا البني بإلقاء الشيء في الهواء ثم مطاردته بسرعة مفاجئة، وتعبير بليغ محبب، ويستخدم قط هافانا البني أقدامه للتواصل مع أصحابه والتعبير عن المودة من خلال اللمس، وغالبا ما يتواصلو بأقدامه لجذب إنتباه المارة، تماما كما يفعل بعض الكلاب، وقط هافانا البني يشبه الكلاب بطرق أخرى كذلك، وعلى سبيل المثال، يتنافس عادة على الباب الأمامي لاستقبال صاحبه أو غيره من الزوار عند وصولهم، وهذا ليس سلوك القطط المثالي.

 

 

تاريخ قط هافانا البني :

قط هافانا البني

بعض القطط السيامي الأولى التي شوهدت خارج تايلاند كانت بلون بني مزرق، في حين لم يكن لديهم النقاط المميزة الداكنة على آذانهم ووجههم وأرجلهم وذيلهم، إلا أن قط هافانا البني يشبه القطط السيامي في كل شيء تقريبا، وتم توثيق قط هافانا البني ذو الشعر القصير والذي يسمى أحيانا قط الجبال السويسري في أوروبا وبريطانيا العظمى في أوائل القرن التاسع عشر، ولقد فقد شعبيته في نهاية المطاف، حيث أصبح أبناء عمومته ذو العيون الزرقاء البارزة أكثر من المألوف، بحلول العشرينات من القرن الماضي، كان نادي القط السيامي البريطاني قد أحبط على وجه التحديد تربية أي ققط سيامي بارزة العينين الزرقاء.

 

لم يكن حتى فترة ما بعد الحرب العالمية الثانية التي جدد مربو الحيوانات جهودهم لإعادة القطط ذات الشعر القصير ذي اللون البني الشرقي في بريطانيا العظمى، وفي أوائل الخمسينيات من القرن العشرين، بدأ مجموعة من مربى الحيوانات الإنجليزية بالعمل معا لإستعادة قط هافانا البني، ومن بين النساء اللائي يعزى إليهن هذا الجهد السيدة أرميتاج هارجريفز من لورنتينيد كاتري، والسيدة مونرو سميث من إلموور كاتري، والبارونة فون أولمان من روفسبرنجر كاتري، والسيدة إلسي فيشر من براغ كاتر ، والسيدة جود أوف كروسوي كاتري، ويقال إن هؤلاء المربيات هجنوا قطط منزلية سوداء قصيرة الشعر غير أصيلة مع قطط سيامي مرقطة بلون الشوكولاتة.

 

أنتج هذا التزاوج قطا صغيرا بلون الشوكولاتة وشكله الأساسي لقط هافانا البني اليوم، وتم إستخدام التهجين مع القط الروسي الأزرق من حين لآخر في التطور المبكر للسلالة، ويفترض أن تضيف بعض التحسينات إلى حد بعيد، وفي بريطانيا العظمى وأوروبا، أصبح القط ذو الشعر القصير ذو اللون البني يعرف باسم االقط الأجنبي قصير الشعر الكستنائي البني، والشوكولاته الشرقي، أو ببساطة قط هافانا البني، وتم إجراء العديد من التزاوج مع القطط السيامي على مر السنين، لإطلاق المظهر الشرقي حقا داخل سلالة قط هافانا البني الإنجليزي والأوروبي، وكل القطط التي لها ألوان وأنماط مختلفة من الشعر القصير الأجنبي في أوروبا وبريطانيا العظمى لها أسماء سلالات مختلفة، وأنها تتنافس بشكل منفصل في مسابقات عروض القطط.

 

كان قط هافانا البني، كما هو معروف في أمريكا اليوم ينحدر من القطط الكستنائية البنية الإنجليزية التي تم تصديرها من إنجلترا إلى الولايات المتحدة في منتصف الخمسينيات، ومن تلك النقطة إلى الأمام، بدأ قط هافانا البني يتباعد في الشكل عن نظيره الأوروبي، وأصبح أقل غرابة في المظهر.

 

 

صحة قط هافانا البني :
قط هافانا البني صحي عموما، ومن غير المألوف، أنه تم الإبلاغ عن إصابته بالتسمم الفطري، وهي حالة من حالات العدوى التي شوهدت في بعض المناطق التي تحتوي على تربة رملية بالقرب من المسطحات المائية الكبيرة.

مقالات مميزة